مدونات سيدتي /خواطري

حقائق محسومة

الأحد, فبراير 25, 2018 - 11:15

 

الحقائق لاتموت وإن غابت. والحسابات الانتهازية مداها قصير. لا تقلق إذا شعرت بأن مبادئ الخير والصدق تتوارى وأن الزيف يطفو. فالأشياء التي تطفو دائماً عابرة.

لا تغيّر مبادئك إذا شعرت بالخذلان من الآخرين، فميزة المبادئ الثبات. والكبار من داخلهم ثابتون لأنهم يملكون أنفسهم وكرامتهم. لا تنشغل بالصغائر فهي مستنقع الجاهلين وتجاوز عن الشوائب فما في داخلك أكبر وأهم.

لا تبخل بالعطاء حتى وإن شعرت بالجحود. فحينما تعطي، لا تنتظر رد العطاء، بل تعطي من دون مقابل؛ لذلك لا تتعبك الحسابات الضيقة، فمدى روحك يتجاوز الهوامش البسيطة ويصل إلى العمق الحقيقي.

تمنى الخير للجميع وامنح طيبتك لمن حولك أو لمن تقابل، فالخير يعم والطيبة زاد خير لصاحبها، وما تزرعه اليوم من خير ترده لك الأيام ولو بعد حين. وإن ضاعت فإنها لن تضيع عند رب العالمين.

اجعل الكلمة الطيبة رفيقك فكم من كلمة أزالت شرراً كبيراً. ورد الاساءة بالإحسان، فكم من مرة تكتشف أن الاساءة كانت وهماً وأننا ربما ظلمنا أنفسنا قبل أن نظلم الآخرين.

لا تنشغل بما يقوله الآخرون فمن عاش رهيناً لأقوال الآخرين، فقد السعادة ومتعة الاستقرار. اجعل من ضميرك رقيبك الذاتي. وتسامح مع نفسك، فمن لا يتسامح مع نفسه لن يستطيع أن يتسامح مع الآخرين.

اجعل من كل يوم قصة جميلة، واحتضن لحظات السعادة. وأعط لكل زمن حقه. فالحياة ليست للركض بل لنعيشها. ضع رهانك على من يستحق. فعائلتك ومحبوك هم رأس المال الحقيقي. ابتسم، فما وهبه الله لك اليوم، آلاف محرومون من هذه النعمة. الخير يأتي فكن متفائلاً.

 

اليوم الثامن:

… لو كنا فقط أكثر حكمة

لكان ماضينا أكثر سعادة

محمد فهد الحارثي

مقالات اخرى للكاتب

X