فن ومشاهير /مقابلات

غـزل بري: المصادفة أخذتني إلى برنامج «سيدتي»

غـزل بري
غـزل بري
غـزل بري
غـزل بري
غـزل بري
غـزل بري
غـزل بري
غـزل بري
غـزل بري
غـزل بري
غـزل بري
غـزل بري
غـزل بري
غـزل بري
غـزل بري
غـزل بري

انطلقت من مذيعة أخبار إلى حيث تحب وترغب وتطمح بتسليط الضوء على هموم ومشاكل وتفاصيل الناس، من خلال برنامج يحاكي واقعهم ويلامس قلوبهم، وكان لها ذلك، ليكون برنامج «سيدتي» المنبر الذي تطل من خلاله عليهم، التقينا الإعلامية غزل بري في حوار سريع، منطلقين من تجربتها في برنامج "سيدتي" وكان الآتي:


لنتوقف عند تجربتك ببرنامج «سيدتي»؟
الصدفة البحتة هي التي جعلتني أخوض تجربتي ببرنامج «سيدتي»، حيث كنت أعمل قبل التحاقي بقناة «روتانا خليجية» في قناة «الإخبارية» السعودية، كمذيعة نشرات وموجزات سياسية لمدة عام كامل، حين أتاني العرض للعمل ببرنامج «سيدتي» فقبلت به؛ لحبي ورغبتي بالعمل في البرامج الاجتماعية التي تحاكي واقع الناس وتلامس قلوبهم.



نعمل كفريق عمل وهناك صعوبات
كيف تصفين أجواء برنامج «سيدتي»؟

نحن في برنامجنا نعمل معاً كفريق واحد على قدم وساق، وهو يعرض يومياً ولمدة ساعتين، ونواجه صعوبة كبيرة في التواصل مع الضيوف أحياناً، والحرص على عدم تكرار المواضيع، إضافة إلى كثرة الأخبار وتسارعها بشكل يومي، مما يتطلب منا جهداً كبيراً، ولذلك أراه من البرامج اليومية المتميزة والممتعة.
برأيك، هل استطاع الإعلام السعودي التطرق لهموم المرأة السعودية أم مازال بعيداً عنها؟
سلط الإعلام السعودي دائماً الضوء على المرأة السعودية وهو ليس بالشيء الجديد، ولكن العام الفائت تحديداً هو عام تمكين المرأة السعودية، والإعلام له دور كبير في إبرازها، فالمرأة السعودية أصبحت تتبوأ مراكز مهمة وتصل إلى أعلى المناصب، رياضياً واقتصادياً وقانونياً وإعلامياً، ومجالات لا حصر لها، وبرنامج «سيدتي» كان له دور كبير في تسليط الضوء على هذه الشخصيات الملهمة.

القرارات مهمة وحكيمة
هل استوقفتك القرارات التي اتخذتها السعودية بالسماح للمرأة بقيادة السيارة، وفتح دور السينما وغيرها؟ ما رأيك بها؟

إنها قرارات مهمة وحكيمة، صحيح أنها جاءت متأخرة، لكن اختيارها في هذا التوقيت جاء نتيجة دراسة لمدى استعداد المجتمع السعودي لهذه القرارات، من القيادة إلى السينما إلى دخول العائلات للملاعب، وانطلاق الفعاليات الترفيهية برعاية هيئة الترفيه طبعاً.
أنت تعيشين في دبي، كيف يمكن أن تكوني إحدى المقدمات في البرنامج؟ كيف تستطيعين ذلك؟
أنا كنت ومازلت أعيش في الرياض.

أسعى أن أكون طبيعية
كونك إعلامية وتحت الأضواء هل يتطلب منك هذا الأمر عناية زائدة بطلتك؟

لم يتغير أي شيء في روتين حياتي اليومية من حيث اهتماماتي الشخصية، بل شعرت أنها قلت بسبب انشغالي للأسف، وأعتقد بأنني مثل أي امرأة تهتم بنفسها، لكن ليس إلى درجة الهوس، ففي النهاية أنا أحب أن أكون طبيعية إلى أقصى حد.
ما النصيحة التي تقدمينها للمرأة للحفاظ على بشرتها؟
في مجال عملي وبفعل «الميك أب» والإضاءة تتأثر بشرتي للأسف، لذلك أحاول قدر المستطاع عدم تطبيق كمية كبيرة وثقيلة من «الميك أب» وحين أنتهي من التصوير أقوم بتنظيف بشرتي فوراً لمدة لا تقل عن نصف ساعة. وخارج أوقات الدوام، وهي نادرة، لا أضع أي «ميك أب».

أطمح إلى إرسال رسائل سعادة وأمل
من مثلك الأعلى من الإعلاميات وتقتدين بها، وتتمنين أن تصلي إلى وصلت إليه؟
أعتقد أنه في هذا المجال من الصعب على المرأة أن تصنع اسماً وعلامة فارقة، وهناك العديد من الأسماء التي تربينا على مهارتها ومهنيتها الإعلامية، أطمح إلى أن أقدم برنامجاً يكون فيه تفاعل اجتماعي وإنساني أكثر، يقترب من مشاعر وتفاصيل الناس ويكون مليئاً برسائل السعادة، والأهم الأمل.
كلمة أخيرة لمتابعيك عبر مجلة «سيدتي»؟
«سيدتي» مجلتي المفضلة منذ طفولتي وشهادتي فيها مجروحة هذا أولاً، ثانياً أنا سعيدة جداً أنها من أولى المجلات التي عملت معي لقاءً صحفياً، فمن خلالها أشكر كل المتابعين، وأعدهم بمواضيع أقوى وأجمل في برنامج «سيدتي»، وهذا بفضل دعمكم ومشاهدتكم وحبكم لنا.
أم وزوجة قبل أي شيء
كيف هي غزل بعيداً عن الأضواء؟
أنا أم وزوجة قبل أي شيء، عملت في قطاع الأعمال قبل التحاقي بالمجال الإعلامي، والذي جاء صدفة، إذ كان باب التقديم لتجربة مذيعة مفتوحاً في قناة «الإخبارية»، وتم اختياري وتدريبي على كيفية التقديم، وكسر حاجز الرهبة أمام الكاميرا، علماً بأن حبي للتلفزيون بدأ منذ الصغر، فأنا كنت ضمن أطفال فوازير رمضان لتلفزيون المدينة المنورة..

مشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا أنستغرام سيدتي

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر تويتر "سيدتي فن"

أضف تعليقا

المزيد من مقابلات

X