اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

الخيانة تقتل أحمد خليل وزوجته في الحلقة 18 من «الفتوة».. فيديو

ياسر جلال
أحمد صلاح حسني يفاجأ بمقتل والده غدراً
رياض الخولي محرضاً أحمد صلاح حسني على قتل ياسر جلال ولكنه يرفض قتله
مشهد وفاة أحمد خليل
مي عمر في دور ليل ابنة الفتوة
مي عمر في الفتوة
بوستر مسلسل الفتوة
فضل يجلس مع ابنة شقيقته وينصحها بترك وبالابتعاد عن ابن رياض الخولي
أحمد صلاح حسني يحاول إقناع نجلاء بدر بالبقاء
مي عمر في الفتوة
مشهد وفاة أحمد خليل على يد رجال رياض الخولي
مشهد وفاة أحمد خليل
رياض الخولي يحرض أحمد صلاح حسني ويكشف علاقة شقيقته بياسر جلال
مقتل أحمد خليل على يد رجال رياض الخولي دفاعاً عن ياسر جلال
ياسر جلال وأحمد صلاح حسني في مشهد وفاة المعلم صابر أبو شديد
أحمد صلاح حسني يلوم نفسه ترك والده
مي عمر تقع في حب ياسر جلال
رياض الخولي فرحاً بقتل ياسر جلال
أحمد خليل في دور الفتوة صابر أبو شديد
19 صور

كانت الحلقة 18 أفضل حلقات مسلسل الفتوة من حيث سرعة أحداثها المتلاحقة التي شهدتها في ليلة واحدة، حيث قُتِلَ الفَنّان أحمد خليل دفاعاً عن نجل صديقه الراحل (أحمد الجبالي » (الفَنّان فتحي عبد الوهاب) ووفاءً بالعهد الذي قطعه على نفسه بالدفاع عنه وتسليمه عرش فتوة "الجمالية"، بعد ساعات من مقتل زوجته «أحباب» على يد خادمة زوجته عايدة رياض انتقاماً منها على فضح سِرّها وأفعالها الخبيثة ولطردها من منزلها وإرهابها من العودة مرة أخرى.

بدأت أحداث الحلقة 18 من مسلسل الفتوة، بكشف رياض الخولي لأحمد صلاح حسني عن علاقة ياسر جلال بشقيقته «ليل» (مَيّ عمر)، كما يطلب منه أن ينتقم لشرفه، ولكنّ عزمي يرفض قتل ياسر جلال.

وفي مشهد آخر يحاول «فضل» (محمود حافظ) قتل «ثريا» بعد ذهابها لزوجته والوقيعة بينهما ودخول الشَكّ في قلبها، ثم يتركها فضل قبل أن تموت في يديه ويذهب إلى النيل للتفريج عن نفسه فيكتشف جلوس «نورا» ابنة شقيقته (ليلى زاهر) مع ابن سيد اللبان، فينهره ثم يهرب الفتى. وتحاول المعددة «النَدّابة» (الفَنّانة أحلام الجريتلي) أن تُقنِعَ ابنتها «شكر» (هنادي مهنى) بالزواج من المعلم «فرج».

تابعي المزيد: ياسمين صبري تتعرض للسخرية بسبب «التصوير الهندي» والأداء المبالغ فيه بالحلقة 16 من «فرصة ثانية»



في المشهد المقابل، تترك (نجلاء بدر) «جميلة الغازية» حارة الجمالية وقبل رحيلها يحاول المعلم عزمي (أحمد صلاح حسني) أن يُثنِيها عن ترك الحارة ويعترف لها بأنّه يراها ست الستات، وفي الوقت نفسه تلملم زينب الجبالي ملابسها وتذهب لأمها «حورية» (أنعام سالوسة) التي تضمها إلى حضنها وتسامحها بعد أن تطلب منها السماح والعفو.

نرى أيضاً، «عبده ابن سيد اللبان» وهو يُبلغ والده بأنّه يحب «نورا» بنت حسن الجبالي ويخبره بأنّه سوف يذهب ليُقابِل والدها حتى لو رفض الذهاب معه، لكنّ رياض الخولي يُخبِرَه بأنّه لن يكون هناك حسن الجبالي بعد اليوم، ثم يبعث رياض الخولي برجاله جميعاً ليقتلوا ياسر جلال .

على الجهة الأخرى، يقابل حسن الجبالي (ياسر جلال) الشيخ مبروك ويعطيه ذهب «كنز الدم» الذي وجده والده، وبعد ذلك يذهب ياسر جلال ليجلس مع شقيقته زينب ويخبرها بأنّه سوف يُعيد حق والده. كما تعود «أحباب» لمنزل زوجها المعلم صابر أبو شديد (الفَنّان أحمد خليل) وتستقبلها ابنتها «ليل»، حيث تظهر علامات السعادة على وجه ليل، لكن تَتَسلّل فتاة مجهولة وتقتل السيدة «أحباب» زوجة الفتوة وأم ليل.

وفي مشهد الختام، يبعث رياض الخولي برجاله جميعاً لقتل حسن الجبالي (ياسر جلال) في دكانه، فيقتحم الملثمون الدكان لمحاولة قتل ياسر جلال، حيث يتعارك معهم جميعاً بـ«النَبّوت» ويضربهم، ثم يعود ابنته وخالها (فضل) ليدافع عن زوجة أخته المتوفاة، ثم يعلم أحمد خليل بما يحث مع ياسر جلال ليهب مسرعاً لنجدته، حيث يتكاثر الرجال حوله لقتله، ليأتي رجال الفتوة صابر أبو شديد ليطعنوا ياسر جلال، حيث يتلقى طعنة السكين مكانه ليفارق الحياة (أحمد خليل) ليوصيه بابنته ليل أمانة لديه بالزواج منها، ثم يعود عزمي الذي انطلق في إثره أمه للحاق بها ولكنه لا يجدها، وليعلم بمقتل والده على طعنات رجال رياض الخولي.

مسلسل «الفتوة» تأليف هاني سرحان، وإخراج حسين المنباوي، وإنتاج شركة سينرجي، ويعرض يوميا علي قناة الحياة ويشارك في بطولته كوكبة من النجوم هم مي عمر وأحمد صلاح حسني وأحمد خليل ورياض الخولي وأنعام سالوسة وموسيقي تصويرية شادي مؤنس.