اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

لهذه الأسباب لم تحصل الدوقة ميغان ماركل على الجنسية البريطانية

عندما تزوجت الدوقة ميغان ماركل من الأمير هاري في شهر مايو \ أيار من عام 2018  تحدثت الصحافة يومها عن استيفائها للشروط الواجب توفرها للحصول على الجنسية البريطانية كونها زوجة مواطن بريطاني وعندها كل الأدلة لإثبات هذا الزواج ولها القدرة على الخضوع للاختبار الذي يتضمن الإلمام ببعض المعلومات عن الحياة في المملكة المتحدة والمعرفة باللغة الإنكليزية ودفع رسوم الاختبار التي تكلف 50 جنيهاً استرلينياً . وقد أعلن قصر  كينجستون في ذلك الوقت بأنها ستُعامل مثل إي شخص آخر دون أي امتياز أو خصوصية ولكن بعد سنة ونصف من الزواج  نشرت صحيفةDaily Mail       ( ديلي ميل ) البريطانية خبراً صادماً يؤكد بأن  دوقة ساسكس وزوجة الأمير هاري لم تحصل على الجنسية بعد وقد صرح متحدث باسم قصر كينجستون للصحيفة  مؤكداً على إن إجراءات الحصول على الجنسية البريطانية لها شروطها وإن الدوقة تتفهم هذه الأمر .

 

لا بد من العودة إلى بريطانيا

ميغان ماركل والأمير هاري
ميغان ماركل والأمير هاري

ولكن يبدو ان الدوقة ميغان لم تحصل على الجنسية حتى يومنا هذا وحتى بعد مرور حوالي ثلاثة سنوات على الزواج  حيث كشف تقرير صحفي أن ميغان ماركل قد فوتت رسميًا فرصتها في أن تصبح مواطنة بريطانية بموجب قوانين وزارة الداخلية الصارمة حيث كان يتوجب عليها أن تعيش في المملكة المتحدة لمدة لا تقل عن ثلاث سنوات قبل التقدم بطلب الحصول على الجنسية والتأهل قانونياً للحصول على جواز سفر بريطاني وكان مطلوبًا من الدوقة أن تضع حداً لرحلاتها الخارجية وأن تحد من إجمالي عدد الأيام التي تقضيها خارج المملكة المتحدة في ذلك الوقت إلى أقل من 270 يومًا، وهو أمر فشلت في القيام به ووفقًا لصحيفة ديلي ميل فإنه سيتم تأجيل أي طلب في المستقبل وسيشمل ذلك ضرورة العودة إلى المملكة المتحدة لإنجاز المعاملات بشكل قانوني وأن الأمور كان يمكن أن تسير على ما يرام لولا إعلانها المفاجئ هي وزوجها الأمير هاري في يناير/ كانون الثاني 2020 عن نيتهما في التخلي عن مهامهما الملكية وانتقالهما إلى كندا، قبل أن يستقرا بشكل دائم في ولاية كاليفورنيا الأميركية . 

 

ماذا لو بقيت في بريطانيا؟

 

وكانت ميغان قد حصلت على "وضع الإقامة الدائمة'' في المملكة المتحدة في عام 2018 ولو اتبعت القواعد القانونية، لكانت الدوقة مؤهلة في شهر نوفمبر\ تشرين الثاني من عام 2021، لإرسال أوراق التجنس إلى المركز التابع للحكومة البريطانية في ليفربول بتكلفة 1643 جنيهًا إسترلينيًا (2212 دولارًا). وبمجرد حصولها على الضوء الأخضر، كان يمكن أن تجري اختبار مواطنة لمدة 45 دقيقة يتضمن 24 سؤالًا والإقرار بأنها ستوافق على قبول المسؤوليات المرتبطة بالجنسية واحترام قوانين وقيم وتقاليد المملكة المتحدة والتأكيد على أنها قادرة على التواصل مع المجتمع الأوسع وأن تكون جاهزة للعب دور في الحياة المجتمعية. وعادة ما تستغرق هذه الإجراءات حوالي شهرين، وبعد ذلك، كانت ستحصل على شهادة المواطنة التي تسمح لها بالتقدم بطلبٍ للحصول على جواز سفر بريطاني.