اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

أفكار لإسعاد الأطفال في رمضان

مضى النصف الأول من رمضان، وأطفالنا يعيشون كل يوم فرحة هذا الشهر، ويتحمسون للقيام بفروضه، لكن دور الأبوين مهم في هذه الفترة، التي قد يشعر الأطفال فيها بالتعب، والروتين، في زرع الحماس لانتظار ليلة القدر.
أنتم ببساطة بحاجة إلى روح حماسية وقلب يرغب في إسعاد أطفالكم.
يمكن جعل الأطفال يقومون بهذه الأفكار بأنفسهم. غالباً ما يشارك بها جميع أفراد الأسرة، لتبقى ذكرى طيبة حتى يكبر الأولاد. "سيدتي وطفلك" جمعت لكم أفكاراً لإسعاد الأطفال في رمضان

1 - اشتروا زينة خاصة بالنصف الثاني

فوانيس النصف الثاني من رمضان

يمكن شراء مجموعة من الفوانيس الورقية الملونة من متجر التخفيضات المحلي الخاص بكم، أو صناعتها في البيت، وربطها في غرفة المعيشة. رغم أنها رخيصة، لكنها ستبدو رائعة، قوموا بتغطية النوافذ برسائل ورسومات رمضانية، عليها عبارات مثل: "أهلاً ليلة القدر"، وقرب النافذة يمكن وضع لمباديرة متغيرة الألوان، يمكن إضاءتها كل ليلة حتى تأتي ليلة القدر.

2 - تابعوا التقويم الرمضاني

التقويم الرمضاني

ركزوا مع أطفالكم على التقويم، البسيط الذي صنعتموه، وضعوا فكرة على كل مربع، مثلاً ما الذي يتوجب عليك فعله اليوم "أساعد أمي في الطبخ، أبتسم في وجه من أراه في المصعد هذا الصباح، وهكذا"، دع أطفالك يتحمسون لفعل أشياء تسعد الآخرين حتى تأتي ليلة القدر"، واشطبوا كل ليلة مربعاً من التقويم.

3 – خططوا لليلة القدر

ليلة القدر

دعوا التخطيط لهذه الليلة مميزاً، وإلا فمن السهل أن يمر الشهر من دون تغيير كبير فينا بخلاف زيادة الوزن، دعوا الأطفال يتعلمون أشياءَ مثل "تعلم دعاء جديد" أو "حفظ ثلاث سور جديدة" أو "الصوم لمدة ساعة أو اثنتين أكثر" أو "مساعدة الأم كل يوم".

4 – ليصنعوا مفكرة خاصة

مفكرة رمضانية

يمكن للأطفال الذين تجاوزوا العاشرة شراء دفتر ملاحظات غير تقليدي ويزينونه بأنفسهم، علّمهم كيف يسجلون مشاعرهم في الأيام التي قضوها من أول الشهر حتى منتصفه، ولأن الخصوصية مهمة في هذا العمر، يجب على الأبوين عدم الاطلاع على ما خطّه أطفالهم، إلا إذا رغب الأطفال أنفسهم بذلك.

5 - شجعوا الأطفال على الصدقة

توزيع الطعام

رغم ظروف انتشار كورونا، يمكنكم في النصف الثاني من رمضان، أخذ الاحتياطات الاحترازية، والخروج مع أطفالكم، لتعليمهم مشاركة الآخرين بما عندهم، لا يجب أن يقتصر التبرع على الأعمال الخيرية على الأموال للجمعيات الخيرية فحسب، بل يمكن أن يكون بسيطاً وصادقاً مثل مشاركة طعام الإفطار مع جيرانك، حتى لو كانوا من الأديان الأخرى، لزرع المحبة والتسامح بين القلوب، أو توزيع الأكل على العمال في مبنى قريب من بيتكم.

6 - انشروا متعة القراءة

متعة القراءة

دعوا الأطفال يطلعون على أجمل قصص ليلة القدر والعيد، مثل: " قصة وليد وأحداث ليلة القدر"، و" قصة كريم وفضل ليلة القدر"، اتركوا مجموعة من كتب رمضان الرائعة في المنزل ليطلع عليها الأطفال طوال الشهر.

7 - دعوهم يتصدقون بألعابهم

التصدق بالألعاب

هل يمتلك الأطفال ألعاباً جيدة النوعية يرغبون في التخلي عنها، اصطحبوهم إلى حاوية لجمعية خيرية، وامدحوهم عندما يضيفون لعبة إلى الصندوق، وتأكدوا من أنهم يرونكم وأنتم تضعون الأشياء في الصندوق أيضاً. كعائلة، قرروا أين ستتبرعون بالمال والطعام، وتأكدوا من أخذها قبل العيد حتى يتمكن المتسلّمون من الاستمتاع بهدية العيد.