اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

خالد عبدالرحمن يطرح تطبيقاً لأعماله وهذه التفاصيل

خالد عبدالرحمن يطرح تطبيقاً لأعماله وهذه التفاصيل

كشف الفنان خالد عبدالرحمن، عن مفاجأة لجمهوره، حيث أصدر تطبيقاً، يختص بنشر أعماله من قصائد، وأغنياتٍ قديمة وجديدة وحصرية، وحفلات متنوعة، إلى جانب مواقف خاصة بالفنان، والبث المباشر، والرسائل بين الجمهور، موضحاً أن التطبيق سيكون متاحاً للاشتراك في غضون شهر واحد.

 

نبذة عن التطبيق

 

وبدأ عبدالرحمن حديثه عن التطبيق بالتعبير عن سعادته بقرب إطلاقه، كاشفاً عن بذله جهداً كبيراً لإتمام الخطوة، ليجيب بعدها عن أسئلة الجمهور. 

وقدَّم خالد نبذةً عن محتويات التطبيق قائلاً: "سيكون منصةً لكل ما يتعلق بخالد عبدالرحمن من أعمالٍ حديثة وقديمة، وأعمالٍ سُجِّلت ولم تطرح للجمهور، وأخرى تم تسجيلها وتسرَّبت، كما يضم أفلاماً ورحلات، وجاءت هذه الخطوة بعد الاجتماع مع الشركة، حيث اطلعوا على حساباتي في منصات التواصل، ورصدوا ما قدمته، لنصل في النهاية إلى أفكارٍ، سنقدمها عبر المنصة الجديدة، مع الاهتمام بالأمان والجودة، وسعة الذاكرة لاستيعاب أكبر قدرٍ ممكن من الجمهور بشكلٍ سهل ومرن". مبيناً أن الشركة المشغِّلة أجنبية، وأنهم وفَّروا "محتوى دسماً" للافتتاح. 

 

محتويات المنصة

 

وتطرق عبدالرحمن إلى محتويات التطبيق، مبيناً أنه سيطرح فيه "سنجل" من تخت شرقي، وعود و"مزيكا"، وألبوماتٍ حصرية، وقال: "سأفتتح التطبيق بألبوم خالديات، وألبوم عود، الذي لم تسمعوه من قبل، إلى جانب جلسات قديمة تضم أغنيات مجدَّدة". مضيفاً "نركز في المنصة الجديدة على الألبومات القديمة ذات الجودة العالية والمتوسطة، أما الضعيفة، فسنجددها تباعاً، ونطرحها بشكل منظَّم، وكذلك الألبومات التي أخذتها الشركات المنتجة، حيث سيكون هناك تنازلٌ عنها لعرضها، أو غنائها في جلسات خاصة، مع تضمين التطبيق جميع الأغنيات والقصائد التي تخصُّني وقام بغنائها الزملاء مطروحةً بصوتي وألحاني، وألحانٍ مختلفة. أيضاً قمنا بتخصيص خانة للقصائد المثالية والمعدَّلة لكيلا يكون فيها كسرٌ، مع تقديم قصائد عفوية".

وتابع خالد متحدثاً عن محتويات التطبيق: "سأعرض في المنصة كذلك أغنيات الزفات، أما الحفلات، فستكون مباشرة، مع تسجيل البث لإعادة عرضها، وهناك ١٢ حفلة على مدار العام لكن دون جمهور تقيُّداً باحترازات كورونا. أيضاً سنقدم في التطبيق حفلات قديمة، منها حفلتي في أبها".

وبيَّن أن "ألبوم الذكريات، الذي سيُقدَّم في المنصة، غنيٌّ بالمواقف الطريفة، والرحلات الاستكشافية، أما رحلات الصيد فقد قمنا بحذفها التزاماً بالقوانين السعودية، وسيستمتع الجميع بالمواقف العفوية والبسيطة في تلك المقاطع، وسيكون هناك بثٌّ مباشر للرحلات، مع تسجيل بعض الأحداث عند وصولنا، وإعادة البث من جديد". مشيراً إلى أنه سيعلِّق بصوته على كل ما يُنشر، كما سيبث صوراً له، وأخرى للمناظر الجميلة التي يلتقطها.

وعن اللقطات العفوية، قال خالد: "ستكون هناك أريحية وبساطة في التطبيق، فقد أخرج عليكم دون ترتيبٍ بجلسةٍ على العود، أو حديثٍ مباشر، مع وجود راديو، يبث على مدار الساعة أعمالاً حصرية وقديمة وجديدة لي. أيضاً سيكون هناك بث شبيه بإنستجرام للتواصل مع الجمهور، وإجراء حوارات مباشرة، وطرح الآراء والطلبات، والرد على الأسئلة والرسائل النصية". موضحاً أنه "سيتم تقليل البث في بقية التطبيقات الأخرى". كاشفاً عن أن "المفاجآت تتضمن بروفة ودندنة لعمل الأغنية، وليس الأغنية الأصلية فقط".

وأشار عبدالرحمن إلى أن "المنصة الجديدة، ستكون غطاءً لكل ما يتعلق به، تسهيلاً على جمهوره الذي يبحث عن أعماله في مواقع التواصل الاجتماعي والشبكات الأخرى"، مبيناً أن الشركة المشغِّلة أعجبت كثيراً بحجم المتابعة الجماهيرية لأعماله، كاشفاً خلال البث عن أن هناك فيلماً عن حياته، يجري العمل عليه، و"سيطرح بشكل خيالي".