اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

رئاسة الحرمين ووكالاتها العاملة في المسجد الحرام تكثف جهودها مع توافد معتمري الخارج

عملية التعقيم في المسجد الحرام "الصورة من الحساب الرسمي لرئاسة شؤون الحرمين"
عملية التعقيم في المسجد الحرام "الصورة من الحساب الرسمي لرئاسة شؤون الحرمين"
توفير كراسٍ خاصة لكبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة "الصورة من الحساب الرسمي لرئاسة شؤون الحرمين"
توفير كراسٍ خاصة لكبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة "الصورة من الحساب الرسمي لرئاسة شؤون الحرمين"
سقيا ماء زمزم "الصورة من الحساب الرسمي لرئاسة شؤون الحرمين"
سقيا ماء زمزم "الصورة من الحساب الرسمي لرئاسة شؤون الحرمين"
عملية التعقيم في المسجد الحرام "الصورة من الحساب الرسمي لرئاسة شؤون الحرمين"
توفير كراسٍ خاصة لكبار السن وذوي الاحتياجات الخاصة "الصورة من الحساب الرسمي لرئاسة شؤون الحرمين"
سقيا ماء زمزم "الصورة من الحساب الرسمي لرئاسة شؤون الحرمين"
3 صور

أوضح المتحدث الرسمي للرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي وكيل الرئيس العام للاتصال والشؤون الإعلامية "الأستاذ هاني بن حسني حيدر" أنّ الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي كثفت جهودها وبرامجها بالتزامن مع توافد المعتمرين من داخل المملكة وخارجها.

وبين "حيدر" عبر الموقع الإلكتروني الرسمي للرئاسة أنّ وكالات الرئاسة وبتوجيهات الرئيس العام الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس أعدّت خططًا محكمة وإجراءات وآليات ممنهجة لإدارة الحشود لضمان سلامتهم تسهيلاً وتمكينًا لهم لأداء مناسكهم بيسر وسهولة.

كما أوضح "الأستاذ هاني" أنّ الرئاسة تستقبل يوميًّا ما يصل إلى (٦٠) ألف معتمر وسط منظومة متكاملة من الخدمات والإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية، حيث تم تركيب ملصقات التباعد الجسدي بما يتناسب مع معايير أعداد المعتمرين، وتخصيص مسارات لذوي الاحتياجات الخاصة وفق ضوابط الإجراءات الاحترازية، وملصقات مصليات ركعتي سنة الطواف، ومصليات توسعة الملك فهد والتوسعة السعودية الثالثة.

يذكر أنّ الرئاسة كثفت أعمال التطهير والتعطير والتعقيم في المسجد الحرام وساحاته على مدار 24 ساعة، حيث يقوم أكثر من (٤٠٠٠) عامل وعاملة بتطهير المسجد الحرام وساحاته الخارجية ومرافقه (10) مرات يوميًّا، باستخدام أجود أنواع المطهرات والمعطرات والمعقمات التي جُلبت خصيصًا للمسجد الحرام، وتُستخدم يوميًّا قرابة (٦٠٠٠٠) لتر من المطهرات صديقة البيئة أثناء الغسيل، وكذلك قرابة (1200) لتر من المعطرات، وتستخدم الوكالة قرابة (470) معدة وآلة غسيل حديثة وآلة لتطهير وتعطير المسجد الحرام.

وأيضًا تم توفير أكثر من (٥٠٠٠) عربة عادية وقرابة (٣٠٠٠) عربة كهربائية لمحتاجيها من المعتمرين وقاصدي المسجد الحرام، من كبار السن والأشخاص ذوي الإعاقة.