اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

الصحة : 18مرض مسبب للإعاقة والوفاة لحديثي الولادة

وزارة الصحة السعودية
وزارة الصحة السعودية

نوهت وزارة الصحة على حسابها على تويتر بضرورة الإلتزام ببرنامج الفحص المبكر لحديثي الولادة وأعادت التذكير به كبرنامج يحدمن الإعاقة وكجزء أساسي من النظام الصحي يعمل به في كثير من دول العالم ,وأشارت أنه بدأ العمل به في المملكة منذ شهر رجب 1426ه الموافق أغسطس 2005 م، وأشارت أنه قد أظهرت الإحصائيات السابقة أن نسبة حدوث الأمراض المشمولة بالفحص في المملكة هي 1لكل 1000مولود بينما تقدر بنسبة 1 لكل 4000مولود في الولايات المتحدة الأمريكية وأستراليا وألمانيا, وأيضا 1إلى 1000 مولود في اليابان ، مؤكدة أن رؤيتها ورسالتها من تعزيز تطبيق الفحص المبكر تكمن في الوصول لمجتمع ينعم أطفاله بالصحة والعافية.

وأكدت أن تطبيقه يسهم في تحقيق الهدف العام منه والمتمثل في خفض معدلات الإعاقة والوفيات الناتجة الأمراض الوراثية وقاية لمجتمع معافى،وكما تطمح للتوسع ليشمل برنامج الفحص جميع مستشفيات المملكة ,ورفع كفاءة أداء البرنامج ،وكذلك رفع مستوى وعي المجتمع عن هذه الأمراض وتفعيل المشاركة المجتمعية وأيضا إنشاء قاعدة بيانات لحصر جميع أنواع الأمراض الوراثية المشمولة في البرنامج،وكذلك تحقيق التقويم المستمر لتطويره وتحسين أداؤه .

وفي توضيحها للفائدة من الفحص المبكر لحديثي الولادة أشارت إلى أنه غالبا يبدو معظم الأطفال سليمين بعد الولادة لكنهم أحيانًا من الممكن أن يكونوا حاملين لبعض الأمراض الوراثية النادرة والتي قد لا تظهر إلا بعد الفحص مثل الأمراض الإستقلابية أو ما يسمي بأمراض التمثيل الغذائي وهي جزء من الأمراض الوراثية التي تنتقل عن طريق ما يعرف بالجين المتنحي، أي أن الام والأب يحملان الصفات الوراثية للمرض وينقلانه إلى أطفالهما بنسبة 25٪ في كل حمل (نسبة مولود مصاب مقابل ثلاثة غير مصابين) وتقدر الأمراض الإستقلابية المعروفة بأكثر من 400مرض .

وطبيعة الأمراض الإستقلابية وفقا لموقع الوزارة هو نقص انزيمات معينة منذ الولادة وهذه الإنزيمات مهمة لتحويل مادة غذائية إلى مادة أخرى في أجزاء الجسم المختلفة. وأشارت إلى الأمراض التي يشملها برنامج فحص حديثي الولادة (18 مرض حتى الآن ومنها أمراض الغدد الصماء والمتمثلة في قصور الغدة الدرقية, فرط إستنساخ خلايا الغدة الكظرية وكذلك أمراض الأحماض الأمينية وأمراض الأحماض العضويةوأمراض الدهون ,وأمراض السكريات.

وعن كيفية اجراء هذا الفحص أوضحت الوزارة أنه تؤخذ عدة قطرات من عقب قدم الطفل قبل مغادرته المستشفى على ورق نشاف وأكدت أن هذا الإجراء يجب أن يتم خلال 24 إلى 72 ساعة بعد الولادة وفي حال تعذر ذلك لابد أن يتم في خلال 28يوم بعد الولادة وترسل جميع العينات الى مختبر الفحص الوطني بالرياض من جميع مستشفيات المملكة ,وبعد الفحص ترسل المستشفى جميع النتائج الإيجابية ليتم التواصل مع الأهل لتبدأ رحلة العلاج عبر بروتوكول خاص وحمية غذائية معينة للطفل ، وشددت أنه في حالة عدم الإلتزام بالحصول على الرعاية الطبية المناسبة في الوقت المناسب قد يتعرض الطفل لمضاعفات خطيرة .