اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

أضرار رجيم الوجبة الواحدة كبيرة على الصحة

حمية الوجبة الواحدة
أضرار رجيم الوجبة الواحدة
أطعمة غذائية صحية
عند اتباع رجيم الوجبة الواحدة ينصح بتناول الأطعمة الغنية بالعناصر الغذائية المفيدة للصحة
رجيم الوجبة الواحدة
أضرار رجيم الوجبة الواحدة
السعرات الحرارية
تجنّب تناول الوجبات الجاهزة الغنية بالسعرات الحرارية عند اتباع رجيم الوجبة الواحدة
أضرار الرجيم
قد يؤدي رجيم الوجبة الواحدة إلى زيادة فرص الإصابة بنقص السكر في الدم
حمية الوجبة الواحدة
أطعمة غذائية صحية
رجيم الوجبة الواحدة
السعرات الحرارية
أضرار الرجيم
5 صور

يعدّ رجيم الوجبة الواحدة واحداً من أنظمة الصيام المتقطع الغذائية المختلفة. "سيدتي.نت" يستعرض أضرار رجيم الوجبة الواحدة في التقرير الآتي:

أضرار رجيم الوجبة الواحدة

أضرار رجيم الوجبة الواحدة

يميل بعض الراغبين في إنقاص الوزن إلى تناول وجبة واحدة في اليوم، أي ما يُعرف بنظام الوجبة الواحدة يومياً OMAD. وهنالك أنواع وطرق متعددة لتطبيق نظام الوجبة الواحدة OMAD، منها على سبيل المثال: تناول وجبة واحدة فقط والصيام لبقية اليوم أو تناول وجبة واحدة وتناول كميات محدودة من الطعام خلال فترات الصيام المتقطع.

تشير بعض الأدلة إلى أن تقييد السعرات الحرارية الزائد، والذي يمكن أن يشمل تناول وجبة واحدة فقط في اليوم، قد يضر أكثر مما ينفع.

زيادة معدل الكوليسترول

يؤدي التقييد الشديد إلى زيادة الكوليسترول الكلي والكوليسترول الضارّ LDL، ومستويات ضغط الدم المرتفعة، مقارنة بأنماط الأكل العادية أو طرق الصيام المتقطع الأقل تطرفاً، حسب ما ورد في موقع PubMed Central.

ارتفاع مستوى السكر في الدم

قد يؤدي رجيم الوجبة الواحدة إلى زيادة فرص الإصابة بنقص السكر في الدم


يزيد تناول وجبة واحدة يومياً من مستويات السكر في الدم أثناء الصيام المتقطع، ويؤخر استجابة الجسم للأنسولين، ويزيد مستويات هرمون جريلين المحفز للشهية، مقارنة بتناول 3 وجبات يومياً.

كما يمكن أن يؤدي إلى الجوع الشديد، حسب موقع PubMed Central. وقد يؤدي إلى زيادة فرص الإصابة بنقص السكر في الدم، أو انخفاض نسبة السكر في الدم، خاصةً لدى المصابين بداء السكري من النوع 2. بالإضافة إلى هذه الآثار الضارّة المحتملة، فإن تناول وجبة واحدة في اليوم يمكن أن يؤدي إلى أعراض تشمل:

- الغثيان.

- الدوخة.

- التهيج.

- طاقة منخفضة.

- الإمساك.

تجدر الإشارة إلى أن نظام OMAD الغذائي غير مناسب للعديد من الأشخاص، بمن فيهم الحوامل أو المرضعات والأطفال والمراهقون وكبار السن والأشخاص الذين يعانون من اضطرابات الأكل.

نقص العناصر الغذائية

يمكن أن يؤدي هذا النمط الغذائي إلى نقص المغذيات، ما قد يؤثر سلباً على صحتك.

إن بعض الأشخاص الذين يتبعون نمط OMAD الغذائي سوف يفرطون في تناول الأطعمة عالية المعالجة والكثافة بالسعرات الحرارية، مثل الوجبات السريعة والبيتزا والكعك والآيس كريم، خلال وجبتهم الواحدة.

بشكل عام، على الرغم من وجود فوائد مرتبطة بالصيام المتقطع وتقييد السعرات الحرارية، فقد أظهرت الأبحاث أن تناول وجبتين أو ثلاث وجبات يومياً من المحتمل أن يكون خياراً أفضل للصحة العامة من تناول وجبة واحدة يومياً.

تابعي المزيد: أنواع رجيم الصيام المتقطع

الأطعمة المسموح بها

عند اتباع رجيم الوجبة الواحدة ينصح بتناول الأطعمة الغنية بالعناصر الغذائية المفيدة للصحة

ينصح بتضمين وجباتك الأطعمة الغنية بالعناصر الغذائية بما في ذلك:

- الفواكه، مثل: التوت، والحمضيات، والموز.

- الخضروات، مثل: الكرنب، والبروكلي، والقرنبيط، والهليون، والفلفل.

- الخضروات والحبوب النشوية، مثل:البطاطا الحلوة، والقرع، والشوفان، والكينوا، والشعير.

- الدهون الصحية، مثل: الأفوكادو، وزيت الزيتون، وجوز الهند غير المُحلَّى.

- البقوليات، مثل: البازلاء، والحمص، والعدس، والفاصولياء السوداء.

- البذور والمكسرات وزبدة المكسرات، مثل: الكاجو، واللوز، وبذور اليقطين.

- منتجات الألبان، والمنتجات النباتية البديلة، واللبن غير المحلَّى، وحليب جوز الهند، وحليب الكاجو.

- مصادر البروتين، مثل: الدجاج والأسماك والتوفو والبيض.

تابعي المزيد: الأعشاب المسموحة في الصيام المتقطع

الأطعمة الواجب تجنبها:

تجنّب تناول الوجبات الجاهزة الغنية بالسعرات الحرارية عند اتباع رجيم الوجبة الواحدة

يوصى بالتقليل من الأطعمة المصنّعة، مثل:

- الوجبات السريعة.

- المخبوزات السكرية.

- الخبز الأبيض.

- الحبوب السكرية.

- المشروبات الغازية.

- الرقائق.

تقدّم هذه الأطعمة القليل من القيم الغذائية، والإفراط في تناولها قد يؤدي إلى زيادة الوزن وزيادة خطر الإصابة بالأمراض.

ملاحظة من "سيدتي.نت": قبل تطبيق هذه الوصفة أو هذا العلاج استشارة طبيب مختص.

تابعي المزيد: هل جرّبت الرجيم المتعدد الوجبات؟