اكتب الكلمات الرئيسية فى البحث

فاتن موسى في رسالة مؤثرة لمصطفى فهمي: هل ترضاها لابنتك؟.. قصمت ظهري

مصطفى فهمي وفاتن موسى - الصورة من حسابها على انستغرام
مصطفى فهمي وفاتن موسى - الصورة من حسابها على انستغرام

أصدرت الإعلامية اللبنانية فاتن موسى توضيحا شاملا للرد على الاستفسارات التي وصلتها منذ إعلان طلاقها من النجم مصطفى فهمي غيابيا، وأوضحت سبب ترك صورهما المشتركة عبر حسابها بموقع انستغرام، وتفاصيل الأيام الأخيرة بينهما قبل سفرها إلى لبنان لحضور حفل خطوبة شقيقتها، ووجهت لطليقها رسالة مؤثرة عن الغدر مؤكدة أن تصرفه قصم ظهرها وإنه حتى الآن لم يحاول التواصل معها.

مصطفى فهمي

وكتبت فاتن موسي عبر حسابها بموقع انستغرام: لكل الإخوة والمحبين والأصدقاء والمعارف والوسط الإعلامي، أولاً أشكر كل من اتصل بي وراسلني وتعاطف معي ودعا لي بظهر الغيب، كلماتكم ودعواتكم طبطبت على قلبي وواستني.

 

 

وتابعت: شكرت الله مصدر قوتي ويقيني بأنه عزّ وجل قطعاً عادلاً جباراً جابراً للخواطر ناصراً للحق قوياً على كل قوي، وإن ينصركم الله فلا غالب لكم.

وأضافت: قرأت معظم كومنتاتكم ورسائلكم، الغالبية العظمى، منها تشد على أزري وتدعو لي، وبعضها يطالبني بأن أبيع من باعني وأن أثأر لكرامتي وأمضي في الخوض فيمن كان زوجي وشكني وعشرتي لسنوات.. وأن أكشف ما خفي وأن أثأر للغدر وخيانة.

وواصلت قائلة: العشرة والطعن في القلب والظهر واستغلال الظرف، والطلاق الغيابي الغادر الذي تعرضت له وأنا في زيارة لبلدي وأهلي بهدف الاحتفال بخطوبة شقيقتي..وكل ذلك في خضم ظروف لبنان الصعبة السياسية والاقتصادية الضاغطة التي يعرفها القاصي والداني.

وتابعت: أنا أقدر كل وجهات نظركم بتنوعها، وأقول إن الله إذا أحب عبداً ابتلاه وأحمد الله في السراء والضراء وأحمده سبحانه على ابتلائه وأدعوه بأن يمدني بالقوة والثبات والصبر على المشقة والصعوبة.

وأضافت: في ظل ما اقترفه مصطفى فهمي في حقي أؤكد مجدداً على أننى لم أعلم ولم أخطر ولم أبلغ ولم أتفاهم ولم أتفق على الطلاق.

مصطفى فهمي
مصطفى فهمي وفاتن موسى - الصورة من حسابها على انستغرام

واستكملت فاتن توضيحها قائلة: أنا ومصطفى ذهبنا يوم ١٢ أكتوبر إلى مبنى السفارة اللبنانية في الزمالك بالقاهرة لتوثيق زواجنا في ببلدي لبنان الذي تأخر مصطفى في توثيقه طيلة سنوات زواجنا، وقابلنا القنصل اللبناني سكرتير أول الأستاذ إبراهيم خليل شرارة الذي استقبلنا أبهى استقبال، وعاتب مصطفى بمودة على تأخره كل تلك المدة في توثيق زواجنا بالدوائر الرسمية اللبنانية، وأنجز لنا مشكوراً معاملة توثيق الزواج.

أضافت: حصل هذا في نفس اليوم الذي وصل فيه شقيقي أنور إلى منزلنا في القاهرة قادماً من بيروت، بعد أن أنجزنا حجوزات وتذاكر سفرنا إلى لبنان أنا ومصطفى يرافقنا شقيقي للعودة معاً إلى بيروت لمشاركة الأهل والعائلة في الاحتفال بخطوبة شقيقتي منى، وكنا أنا ومصطفى قد تواصلنا مع العائلة والأصدقاء لإنجاز برنامج سفرنا إلى لبنان ولقاء الأحبة والأصحاب هناك.

وتابعت: وقد نشرت في هذه الفترة صوراً لنا نحن الثلاثة خلال زيارة أخي إلينا وتنزهنا معاً في القاهرة، ولحين سفري أنا وشقيقي بعد اعتذار مصطفى في آخر لحظة، لم تشب علاقتنا شائبة تستدعى سبباً أو خلافاً جوهرياً يؤدى إلى طلاق غيابي على السوشيال ميدياً عبر محاميته سناء لحظى وأنا متواجدة في بيروت أحتفل بمناسبة جداً غالية على قلبي ونفسي.

أضافت: لقد قصم ظهري وغدر بي وبعائلتي التي تمادى في تهنئتها والمباركة لها بمودة وحب بالغين عبرى وعبر أبى واخى والعائلة، وكذلك أختي التي أرسل لها مهنئاً مباركاً محباً مسروراً لها معتذراً عن اضطراره للاعتذار عن القدوم للأسف مرغماً، ليضعنا بعدها جميعاً في موقف صادم قاسى صعب ثقيل على قلب وشعور أي أب وأم وأهل لم ير منهم سوى كل الحب وكل الترحاب ومطلق الثقة بشخصه بقيمته وقامته وقدره وفائق الاحترام وكامل التقدير والمحبة من لحظة ان أصبح فرداً من عائلتنا، خذلهم جميعاً وجعل عائلتي في موقف لا يحسدوا عليه.

تابعت: حيث بات وهو كل الأقارب والأصدقاء يتصلون ليلاً نهاراً ليستفتحوا كلامهم بألف مبروك لمنى وقلوبنا معكم بمصابكم بفاتن..فهل يرضاها لابنته؟؟ وهو أباً.

وقالت: أنا متواجدة في القاهرة مصر الآن التي شعرتها وأعددتها وطني الثاني من لحظة ما تزوجت ابنها مصطفى فهمي عشت فيها سنوات وسأكمل.

وقالت: أرفق صورة تهنئته لشقيقتي منى وأعيد نشر صوراً من زيارة شقيقي لنا قبل سفرنا إلى بيروت، وصورة من السفارة اللبنانية في الزمالك يوم إنجازنا معاملة توثيق زواجنا في الدوائر الرسمية بلبنان.

واختتمت فاتن موسى بيانها قائلة: نعم علينا مواجهة الصدمات وإعادة النظر في الثقة عندما نعيش أزمة ثقة مع من كان أقرب الأقربين والضهر والسند، والاستفادة منها للبدء من جديد.

مصطفى فهمي
مصطفى فهمي وفاتن موسى - الصورة من حسابها على انستغرام

وسبق أن أصدر الفنان مصطفى فهمي بيانا رسميا لتوضيح حقيقة الاتهامات الموجهة إليه من زوجته السابقة فاتن موسى، وبخاصة ما يتعلق حول طلاقها غيابيا ودون علمها، ورفض تسليمها منقولاتها الخاصة، وحقوقها الشرعية، لافتا إلى أن البعض يجيد تمثيل دور الضحية على خلاف الحقيقة، وإنه لا يزال رافضا لذكر أسباب الطلاق إلا إذا اضطر لذلك.

البيان صدر عن مكتب محامية مصطفى فهمي، وبدأ بتلميحات تحت شعار "ثقافة الاحترام عند الاختلاف. والتباعد بدون تجريح"، وقال البيان: ما زال عدد كبير من الناس لا يعرف ثقافة الاحترام عند الاختلاف والتباعد بدون تجريح.

تابع البيان: فما أسهل التجريح والاتهام وما أصعب أن يصون الإنسان للآخرين سيرتهم وصورتهم حتى بعد أن يحدث بينهم ما يجعلهم يتأكدون من أنهم لن يستمروا رفقاء الدرب.

وواصل: والناس في هذا فريقان، منهم من يحب أن يظهر نفسه ضحية ويكون هذا غالبا عكس الحقيقة!!!!!!!! ومنهم من يتبع الطريق الصعب ويتمسك بحفظ اسم وكرامة وسمعة الآخر الذي اختلف معه مهما كلفه الأمر.

ودخولا في التفاصيل قال البيان: وإيماء إلى تصريحات السيدة فاتن موسى، طليقة الفنان مصطفى فهمي نفيد علم سيادتكم بالآتي أن الفنان مصطفي فهمي قام بتطليق السيدة/ فاتن بتاريخ٢٠٢١/١٠/٢٦ بعد زواج دام حوالي أربع سنوات تقريبا، حيث تم الزواج في ٢٠١٧/٨/٦.

أضاف: أن إعلان السيدة فاتن بإشهاد الطلاق تم رسميا، وذلك بالإضافة إلى الإعلان الذي تم عن طريق مواقع التواصل الاجتماعي وأكدته وكيلة الفنان.

تابع: أن الفنان مصطفي فهمي لم يمانع مطلقا تسليم مطلقته جميع حقوقها القانونية والشرعية سواء مؤخر الصداق وهو مبلغ كبير جدا، وكذلك السيارة المهداة منه لها وجميع أغراضها فور وصولها إلى القاهرة أو تحديد وكيل لها لاستلام جميع مستحقاتها.

واختتم البيان قائلا: أن الفنان مصطفى فهمي لا يرغب في الخوض في أسباب الطلاق باعتبار ذلك أمورا شخصية تخص الطرفين فقط إلا إذا اضطر إلى ذلك.

وسبق أن كذّبت فاتن موسى ما تم ترويجه عن حدوث الطلاق بينها وبين الفنان مصطفى فهمي بالتوافق وباحترام كامل، وأعلنت الإعلامية اللبنانية أن طلاقها تم غيابيا ودون علمها، وإنها لم تحصل على حقوقها الشرعية ولا حتى أغراضها الشخصية، وعلمت بخبر الطلاق من محاميته في مصر.

وكتبت فاتن موسي عبر حساباتها بمواقع التواصل الاجتماعي توضيحا صادما قالت فيه: أكدت الإعلامية/ فاتن موسى بأنها تلقت نبأ طلاقها غيابياً من زوجها الفنان/ مصطفي فهمي عن طريق المحامية سناء لحظي مساء أمس وذلك بعد مراوغة، وهكذا علمت بالطلاق الغيابي منها ومن السوشيال ميديا وتفاجأت بالخبر تماماً مثلها مثل كل الجمهور والساحة الإعلامية.

وأضافت الإعلامية فاتن موسى بأنها سافرت إلى بلدها لبنان لحضور حفل خطبة شقيقتها منى التي شاركت جمهورهما ومحبيهما فيديوهات وصوراً من الحفل الذي تمّ في بيروت، رافقها شقيقها أنور الذي كان موجوداً معهما في بيتها الزوجي في القاهرة، وكان مفترض أن يرافقهما زوجها الفنان مصطفى فهمي بعد أن تمموا حجز تذاكر الطيران وكل ترتيبات السفر، إلا أنه اعتذر في اللحظة الأخيرة بعد أحداث الطيونة الأمنية التي شهدتها العاصمة بيروت مؤخراً، خصوصاً وأنه كان مرتبطاً بظروف عمل وخشي من تصاعد الوضع الأمني في بيروت.

وواصلت فاتن حديثها: ونفت الإعلامية فاتن موسى بأنه لم يكن بيننا أي خلافات أو مشاكل تُذكر، مؤكدة بأنها تلقت نبأ طلاقها من محاميته والسوشيال ميديا ودون الرجوع إليها أو إعلامها أو إخطارها أو الاتفاق معها على طلاق أو أي تفصيل يتعلق بالطلاق أو بحقوقها، وكذلك دون إعطائها مدة للحصول على أغراضها وحاجاتها وحقوقها ومستحقاتها، ودون سابق معرفة منها بأنها ستسافر لحضور حفل خطوبة شقيقتها لتُصدم بهذا الخبر، مضيفة بأنها لم تُخطَر رسمياً بالطلاق حتى هذه اللحظة وذلك بعد زواج دام بينهما نحو ستة أعوام.

واختتمت توضيحها قائلة: كما تؤكد الإعلامية اللبنانية فاتن موسى بأن البيان والأخبار المتداولة منذ مساء أمس فيما يخص بأنّ الطلاق قد تم بهدوء تام بين الطرفين! غير صحيح أبداً وعار تماماً عن الصحة حيث أنها لم تكن على علم بطلاقها الذي تمّ غيابياً إلا من خلال محاميته والسوشيال ميديا فقط كما سلف ذكره، مؤكدة بأن زوجها الفنان مصطفى فهمي لم يعلمها بالطلاق ولم يتفق معها على أي شيء وبأنه لا يرد على اتصالاتها عبر موبايله الشخصي لغاية اللحظة لاستيضاح الأمر.

وبعدها تعرضت فاتن موسى لصدمة جديدة، حيث كشفت عن استغلال فهمي أن خط هاتفها مسجل باسمه في مصر، وقام بقطع الخدمة عنها، ليمنعها عن التواصل مع أي طرف في مصر، مشيرة إلى أنها لا زالت متواجدة في لبنان.

وكتبت فاتن موسى عبر حسابها الرسمي على موقع انستغرام: تفاجأت الآن وأنا لا أزال متواجدة في بيروت بأن مصطفي فهمي قام بإيقاف رقم موبايلي الشخصي الذي استخدمه وأتواصل من خلاله مع الجميع من مكتب فودافون في الغردقة.

 

 

وأضافت فاتن موسى: خصوصا في ظل الصدمة التي تلقيتها منه وأنا في لبنان واضطرتني للتواصل دولي ومحلي؛ وذلك لكون رقم هاتفي الشخصي باسمه منذ أن اقتنيته عند زواجنا.

واختتمت فاتن موسى: وقد فعلها بنية وهدف وقصد مضاعفة الضغط على وقطعي عن التواصل عن الجميع.

ووجهت فاتن رسالة لكل اصدقائها ومحبيها بعدم التواصل معها بأي شكل على الرقم القديم وقالت: أرجو من الجميع عدم التواصل على رقمي المصري هاتفياً أو عبر تطبيق الواتس أب أو غيره لحين إرسال رقماً جديداً.

لمشاهدة أجمل صور المشاهير زوروا «إنستغرام سيدتي»

ويمكنكم متابعة آخر أخبار النجوم عبر «تويتر» «سيدتي فن»