أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

الإفراج عن أمريكي سُجن 20 عاماً بسبب خطأ في القضية

بعد مكوثه حوالي 20 عاماً في السجن، سيتم الإفراج هذا الأسبوع عن رجل من ولاية نورث كارولاينا الأمريكية من أجل محاكمته مرة جديدة.

هذا القرار المفاجئ بحق داريل هوارد المتهّم بجريمة قتل، جاء بعد أن عثر القاضي على خطأ في الإجراءات التي أدّت لإدانته سنة 1995.

وقد تم تبليغ هوارد بهذا الخبر السعيد عبر الهاتف قبل أمس من قبل محاميته سيما صيفي التي قالت: كان ينتظر هذا النبأ منذ سنوات طويلة، إنها فعلاً لحظة مميزة.

ومن جهته، لفت قاضي المحكمة العليا أورلاندو هدسون إن ضابط الشرطة ضلل هيئة المحلفين، كما ان محاكمة هوارد هي الأسوأ منذ 34 عاماً، أي طوال فترة عمله في هذا المجال.

يشار إلى انه لم يعثر على أي دليل مادي يربط بين هوارد وقضية مقتل دوريس واشنطن وابنتها نيشوندا البالغة من العمر 13 عاماً، في أحد المباني في دورام عام 1991، كما ان فحوصات الحمض النووي التي أجريت لم تتطابق مع داريل.

 

سجن رياضي إيرلنديّ بتهمة التحريض ضد المسلمين

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X