أسرة ومجتمع /شخصية اليوم

نايف الروضان جراح سعودي يسهر على الأمن العالمي

السعودي نايف الروضان، فيلسوف وجراح مخ وأعصاب عالمي يعمل حالياً رئيس مركز الجيوستراتيجية والعولمة والأمن العام في مركز جنيف للسياسات الأمنية، كما أنه عضو كلية سان أنتونيو في جامعة أكسفورد في المملكة المتحدة، واشتهر الروضان باهتمامات فلسفية وجيوستراتيجية (السياسة الخارجية) هامة، مثل الجغرافيا السياسية للشرق الأوسط، والجغرافيا السياسية للفضاء الخارجي، العدالة العالمية وكرامة الإنسان، التاريخ المشترك للإنسانية.

ولادته ومنشأه
ولد نايف الروضان في مدينة سكاكا الجوف، وحصل على الثانوية السعودية عام 1975م، ثم حصل على البكالوريوس من جامعة نيوكاسل في إنجلترا، وعمل كطبيب مقيم في مستشفى الملك فيصل التخصصي في الرياض قسم علاج وجراحة المخ والأعصاب

مسيرته
بدأ نايف الروضان حياته العلمية بدراسة الطب حتى أصبح الرئيس المقيم لحراجة المخ والأعصاب، وكان شديد الولع بجراحة الأعصاب، وتعلم الجديد على يد عدد من مشاهير الجراحة حتى حصل على الدكتوراه في تمييز المواد الأفيونية والمستقبلات الفرعية للنوروتنسين في المخ مع الالتزام بمضادات استقبال الألم.
وقد التحق نايف الروضان عام 1993 بقسم جراحة المخ والأعصاب في كلية بال الطبية، حيث أصبح عضو جراحة الصرع وعلم الأعصاب الجزيئية تحت إشراف الدكتور دنيس سبنسر ، وفي عام 1994 أصبح نايف عضواً في قسم جراحة المخ والأعصاب في مستشفى ماساتشوستس العام في كلية هارفارد الطبية، حيث تفرغ لدراسة علم الوراثة الجزيئية وتحديد الخلايا العصبية.

وفي عام 1995 عين في هيئة التدريس في كلية الطب في جامعة هارفارد، وأسس برنامج النيوروتكنولوجي مشاركة مع الدكتور جايمس أي مولر والدكتور روبرت مارتوزا، كما أسس مختبرات لجراحة المخ والأعصاب الخلوية والعلم التطبيقي بجراحة المخ والأعصاب في مستشفى ماساتشوستس في كلية هارفارد الطبية.

علم الأعصاب والعلاقات الدولية
بدأ الدكتور نايف الروضان عام 2002 تركيزه العلمي بالتفاعل بين علم الأعصاب والعلاقات الدولية بالعديد من المنشورات حتى أصبح رائداً في تطبيق علم الأعصاب والآثار العصبية والسلوكية للكيمائية العصبية والآليات الخلوية التي تدعم العواطف، بالإضافة لتحليل الاتجاهات في الجغرافيا السياسية المعاصرة والأمن العالمي والأمن القومي وأمن امتداد الثقافات والحرب والسلام.
كما انضم الروضان عام 2006 لمركز جنيف للسياسات الأمنية في سويسرا، حيث كان من كبار الباحثين الجيوستراتيجية وقائد للجغرافيا السياسية للعولمة وبرنامج الأمن العام .
وفي عام 2009 أصبح نايف الروضان أحد أعضاء كلية سانت انطونيو في جامعة أكسفورد، وقام بتحليل نقاط التحول في العالم العربي والإسلامي، وعلاقة الجغرافيا السياسية في الحاضر والمستقبل الإقليمي والعالمي .
كما أنه ألف الكثير من الكتب، مثل: فلسفة الطبيعة البشرية "الأنانية اللاأخلاقية العاطفية"، ونظرية العلاقات الدولية "الواقعية التعايشية"، وغيرها من المؤلفات.

جوائز وأبحاث
تسلّم الروضان الكثير من الجوائز عن أبحاثه، ومنها:
1. جائزة سير جيمس سبينس.
2. جائزة الجمعيّة الأمريكية لجرّاحي المخ والأعصاب (مرّتان) .
3. جائزة المينينجر.
4. جائزة الطبيب المُقيم السنويّة لكونجرس جرّاحي المخ والأعصاب.
5. جائزة الباحث الشاب للجمعيّة الأمريكية لجرّاحي المخ والأعصاب.
6. جائزة الزمالة السنويّة لكونجرس جرّاحي المخ الأعصاب.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X