سيدتي وطفلك /مولودك

كيف تعلمين مولودك الكلام من 6-12 شهراً

انتهت فترة تواصله البصري معك، وعندما يبدأ بإصدار الأصوات في هذه الأشهر ستكونين متحمسة لتفهمي عليه. وتتواصلي معه بالكلام.

الثرثرة
عادة تبدأ من 5-7 أشهر، حينها ستسعدين بسماع أصوات الأحرف. وتظهر الأصوات النطقية بطريقة منطقية له فقط، بادئة بالباء والميم والواو، ومن ثم الدال والجيم.
من سن 8-9 أشهر تبدأ الثرثرة تشمل حرفين، مثل دو-مو-بو-وو، ومع حلول 10 أشهر تصبح الثرثرة مكونة من 5 مقاطع ونغمات متنوعة، ويبدو كما لو أن الطفل اخترع لغة خاصة.
جربي: تحضير محفزات للكلام، مثل ألعاب تشجعه على الثرثرة، يمكنكما اللعب بها معاً، كلعبة على شكل هاتف نقال، أو ميكروفون، مرآة، كتاب يصدر أصواتاً.

الإشارة بالإصبع
إن الأطفال الذين لا يتكلمون يشيرون إلى بعضهم كطريقة تواصل، يفهمون الإشارة بالإصبع قبل قدرتهم على تطبيقها، وإذا راقبت فستجدينهم يلفون وجوههم أو ينظرون كردة فعل. حيث يبدأ معظم الأطفال بالإشارة في عمر 11 شهراً كالإشارة إلى طعام معين أو لإظهار رغبتهم بأن يحملوا الطبق.
إن الإشارة بإصبع الطفل إلى غرض وقيامك بذكر اسمه سيثري مخزونه اللغوي.
جربي:عليك أن تعرفي أولاً ما إن كان الطفل يفهم الإشارة بالإصبع. الفتي انتباهه بإصبعك إلى غرض قريب المدى، على أن لا يكون مصدراً للصوت مثل الراديو، وأشيري إليه، هل ينظر الطفل إليه أم لإصبعك؟ بعدها اكتشفي إن كان يفهم وظيفة الإشارة بيده، خذي إصبعه ووجهيه نحو غرض ما، هل ينظر إلى الراديو أم إلى إصبعه؟ إن شعرت بأنه لا يفهم ماهية الأمر، ابدئي بالإشارة إلى كل الحاجيات بدءاً بما هو قريب مثل الأنف ثم أغراض كالألعاب التي تكون ما وراء إصبعك فقط، ثم الأشياء الأبعد كشجرة أو عصفور.
لتشجعي الطفل ضعي لعبة مفضلة أبعد من متناول يده، وعندما يمد نفسه قدميها له وجربي مرة أخرى، ولكن عندما يمد جسده لها هذه المرة أمسكي إصبعه، وحفزي الإشارة به وكرري الأمر.
جربي: عند إجلاس طفلك في حضنك خلال الحديث، سيستنزف الكثير من طاقته في محاولة رفع رأسه، فجربي أن تمدديه على ظهره لتفسحي له المجال؛ كي يستغل طاقته عوضاً في إصدار الأصوات.

تخزين الكلمات
يحتاج الطفل لسماع أكثر من 500 كلمة إجمالاً قبل البدء في قولها، لكن قدرتها على فهم وتحليل الكلمات يبدأ قبل وقت طويل من القدرة على نطقهم. فبمجرد أن يتكرر سماع الكلمة تحفظ في مخزونها الخاص. وسيستخدم الإشارة خلال أشهر قليلة لتعزيز هذا التعليم.
جربي: خلال هذه الأشهر، ساعديه لإضافة كلمات إلى مخزونه، استمري بقول كلمة "فوق" في كلمة تحملينها، وسيارة كلما مرت سيارة، ومرحباً كلما رآك.
حقيقة: وجد الباحثون انه كلما أبكر الطفل في الإشارة بإصبعه زاد مخزونه اللغوي على عمر العشرين شهراً.

 

لا تفوتي قراءة "تفاصيل كلام الصغار" ومواضيع أخرى عن الحمل والحوامل في العدد 37 من "سيدتي" وطفلك في الأسواق

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X