أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

سجين يبتلع هاتفاً ويصيب المسعفين بالحيرة

أجرى الأطباء عملية شقٍّ البطن لإستخراج الهاتف
سجين يبتلع هاتفاً ويصيب المسعفين بالحيرة

على الرغم من منع السجناء من اقتناء الهواتف إلا أنهم في بعض الأحيان يستطيعون الحصول عليها عبر أشخاص يقومون بتهريبها إلى السجن، ومنهم سجين إيرلندي استطاع الحصول على جهاز لكنه لم يفرح به كثيراً، حيث إنه وأثناء تفتيش مفاجئ لم يجد طريقة للتخلص منه سوى بابتلاع الهاتف.
وظل السجين الإيرلندي يتقيأ 4 ساعات قبل أن يُنقل إلى المستشفى، بسبب ابتلاعه الهاتف، ما تسبب بحيرة لدى المسعفين في كيفية إخراج الجهاز بعد أن أظهرت الأشعة السينية أنه موجود داخل بطن السجين البالغ من العمر 29 عاماً، فحاول المسعفون الذين اعتبروا الأمر حالة نادرة في بداية الأمر إخراج الهاتف عبر إدخال منظار طبي إلى جوف السجين، لكن محاولتهم أخفقت.
وأشاروا إلى أن الأمر يتطلب إجراء عملية شقٍّ البطن لإخراج الهاتف الذي استقر في المعدة، واستطاعوا في نهاية المطاف إخراج الهاتف عبر تلك العملية.
وأظهرت الأشعة السينية أن الهاتف المحمول الذي ابتلعه السجين سليم، ولم يتأثر بالحامض المعدي، وبيَّن الأطباء أن الجهاز كان من الممكن أن يتسبب في مشكلات صحية للسجين لو أنه بقي فترة أطول في معدته.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X