أسرة ومجتمع /فعاليات ومناسبات

افتتاح المعرض الشخصي للرسامة والمطربة أريج عبد الله

الفنانة أريج عبد الله
مهندسة الديكور إيمان وشقيقتها الرسامة تهاني آل ثابت
المطربة ريم عبد الله محمد أمام لوحة والدها
روان أحمد مكي ونجوى الجعفري والمطربة ريم عبد الله محمد
الفنانة أريج عبد الله تشرح للفنان طه صبان
نادية مصطفى قبيطري وهلال محمد نايف
د. محمد تركستاني وسوسو بنتن وسهيل طاشكندي ووحيد جميل وخالد دماك
نجوى الجعفري وعهود الحميدان
الفنان طه بخش وجمعة خياط ود. عمر الجاسر وعبد القادر الصبياني
المطربة ريم عبد الله ووحيد جميل
الفنانة أريج عبد الله وشقيقتها المطربة ريم عبد الله
الشاعرة عفاف العبد الله وعبد الرحمن القايدي وعصام غالب وحسن الزهراني وعبد الله عبد العزيز
لوحة الفنان عبد الله محمد رحمه الله
ريناد رماني ووالدها
جانب من الحضور
أحمد مكي يتوسط ابنته روان وأريج عبد الله محمد
جانب من الحضور
أريج عبد الله محمد تتحدث لقناة الثقافية
بحضور مدير جمعية الثقافة والفنون الفنان د. عمر الجاسر وكوكبة من نجوم المجتمع والفنانين والإعلاميين افتتح رائد الفن التشكيلي طه صبان المعرض الشخصي الأول "حكاية حياة" للرسامة والمطربة أريج عبد الله محمد بصالة عبد الحليم رضوي في جمعية الثقافة والفنون بجدة. وضم المعرض 44 لوحة حوالي 40 لوحة تنتمي إلى مدرسة الفن التشكيلي السوريالي، وبعضها دمجت فيها بين مدرستي السوريالية والتجريدية، منها أربعة لوحات لشقيقة أريج المطربة ريم عبد الله.
لحظة وصول راعي الحفل الفنان طه صبان قام بقص الشريط إيذاناً بافتتاح المعرض، والذي تجوّل فيه بصحبة عروس المعرض الفنانة ريم ومستمعاً لشرحها حول كل لوحة، ومبدياً إعجابه بما شاهده من لوحات ذات نمط تشكيلي متباين، يكشف عن موهبة أريج، وكذلك تشجيعه لها بالاستمرار حتى تحقق ذاتها كرسامة وكذلك كمطربة.
الفنان أريح أعربت عن سعادتها بالحضور الكبير الذي حظي بها معرضها الأول، وقالت إنها لم تكن تتوقع كل هذا الحب من الحضور من الجسنين، وبحضور والدتها وشقيقتها المطربة ريم، والتي كانت تتجول في المعرض مصطحبة صديقاتها ومعربة عن فرحتها بنجاح شقيقتها.
أما أريج فقالت عن المعرض إن الغالب على لوحاتها السوريالية، وهي المدرسة التي تعتبر نفسها تنتمي إليها. وتضيف عن دراستها للرسم فتقول إنها لم تدرس الرسم أكاديمياً، إنما حصلت على دورات في الرسم في بيت التشكيليين. وأنها حاولت من خلال لوحات معرضها "حكاية حياة" تجسيد أغاني الواقع ما يخالجها من أحاسيس حول ذكريات الماضي وأمنياتها المستقبلية. وتوسط معرضها لوحة لوالدها الراحل الفنان عبد الله محمد (رحمه الله).
وعن كيفية اكتشافها لموهبة الرسم لديها تقول: "منذ طفولتي اكتشفت أنني أعشق الألوان، وفي داخلي حب للرسم وتكوين أشكال".
أما مدير جمعية الثقافة والفنون بجدة الفنان د. عمر الجاسر فقال إن الجمعية يسعدها احتضان المعرض الشخصي الأول للفنانة أريج عبدالله، وهي فنانة موهوبة وصاحبة أسلوب فني مميز، وقد وجد في لوحاتها موهبة تستحق التقدير والدعم، خاصة أنها حققت نجاحات كمطربة، وحصلت على جائزة المركز الثالث من الموسيقار حلمي بكر عن مشاركتها في مهرجان غنائي، وهي اليوم تحقق النجاح كفنانة تشكيلية، وما يؤكد نجاحها هذا الحضور الكبير من جميع فئات المجتمع. كذلك قدّم شكره للفنان القدير طه صبان على رعايته وافتتاحه للمعرض، وهو المعروف عنه دعمه وتشجيعه للمواهب الفنية.

أريج في سطور
ولدت أريج بمدينة جدة بتاريخ 1-5-1990م، وحاصلة على بكالوريوس علوم سياسية وبكالوريوس أدب إنجليزي. ولها شقيقة واحدة هي المطربة ريم، والتي أيضاً لها محاولات في الرسم. وهما ابنتا الموسيقار الراحل عبد الله محمد، الذي عرف بلقب "سفينة الألحان لكثرة ألحانه التي تغنّى بها عدد من نجوم الأغنية السعودية، ومنه انتقلت إليهما جينات الغناء، بالإضافة إلى موهبتها في فنون الرسم والألوان.
تجدر الإشارة إلى أن أريج تمتع بعذوبة وجمال في الصوت مكنها من أداء الكثير من الألوان الغنائية المحلية والعربية، وتتمتع أريج بروعة أداء الغناء الشرقي والغربي، حيث أنها محبة لعالم الموسيقى والغناء بشكل كبير، إلى جانب شقيقتها الصغرى ريم.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X