جمال /أخبار جمال

مريم سعيد الوجه الإعلاني لعلامة نيوتروجينا في الشرق الأوسط

مريم سعيد الوجه الإعلاني لعلامة نيوتروجينا في الشرق الأوسط
من حفل الإطلاق
جانب من الحضور
مريم سعيد الوجه الإعلاني الجديد لعلامة Neutrogena
مريم سعيد الوجه الإعلاني لنيوتروجينا في الشرق الأوسط
مريم سعيد الوجه الإعلاني لنيوتروجينا في الشرق الأوسط
إطلاق المجموعة الجديدة NEUTROGENA® HYDRO BOOST

بحضور نخبة من المهتمات بالأناقة والجمال، وعدد من ممثلي وسائل الإعلام المختلفة، أعلنت نيوتروجينا في حفل أقامته بدبي مؤخراً،عن اختيار الإعلامية المتخصصة في عالم الترفيه ومقدّمة برنامج ET بالعربي على شاشة MBC، مريم سعيد لتكون أول سفيرة لعلامتها التجارية من منطقة الشرق الأوسط. وتعتبر هذه الشخصية البارزة في مجالي الموضة والأزياء بمثابة أحدث إضافة إلى القائمة المميزة من سفراء نيوتروجينا، والتي تضم نجوم ومشاهير مثل نيكول كيدمان، وجينيفر غارنر، وكريستن بيل، وجيما آرتيرتون.
الوجه الإعلاني
وفي سياق مهامها الجديدة كسفيرة للجمال، ستكون مريم سعيد الوجه الإعلاني لحملة نيوتروجينا "تحقيق كل ما هو ممكن" (See What’s Possible) في الشرق الأوسط، وكذلك الشخصية الرئيسية في العديد من دعايات المنتجات خلال 2018. وستكون أيضاً متحدثة رسمية باسم العلامة التجارية.
وكونها واحدة من أكثر النجمات ظهوراً على صفحات وسائل الإعلام في منطقة الشرق الأوسط، تنضم مريم سعيد المولودة في المغرب إلى مجموعة رائعة من المشاهير والنساء الطموحات، لتصبح جزءاً من حملة نيوتروجينا العالمية "تحقيق كل ما هو ممكن" (See What’s Possible). وتهدف هذه الحملة التي انطلقت في 2016 إلى تحفيز السيدات على تحدي الوضع الراهن في حياتهن الخاصة، تماماً مثلما فعلت نيوتروجينا عبر تاريخها الذي يمتد إلى 60 عاماً مع ابتكارات ثورية ورائدة في مجال العناية بالبشرة، وفي فئة مستحضرات التجميل.
عاشقة منتجات نيوتروجينا
وتقول مريم سعيد: "شرف كبير أن ارتبط بعلامة تجارية تهدف إلى تحفيز النساء من جميع أنحاء العالم، وتمكينهن وإلهامهن من أجل الحصول على أجمل إطلالة لهن، والإيمان بأن كل شيء ممكن. إنني من عشّاق منتجات نيوتروجينا، وآمل أن نتمكّن معاً من تشجيع المزيد من السيدات في الشرق الأوسط للمضي قدماً وراء أحلامهن".
من جانبه، يقول أوزغو إربيل، مدير أول للعلامة التجارية لدى نيوتروجينا في إفريقيا، والشرق الأوسط وتركيا: "تعتبر مريم نموذجاً مثالياً للمرأة العصرية الجريئة التي لا تخشى المجهول، والتي تشق حياتها بكل ثقة نحو المستقبل، لا سيما وأنها تتمتع بمكانة جديرة في كافة مجالات مسيرتها المهنية كمقدّمة ومعدّة برامج ومؤلفة ورائدة للأعمال. إنها شراكة بديهية بلا شك بالنسبة إلى نيوتروجينا، لأنها تُجسّد بالفعل روح العلامة التجارية".
وتقدم نيوتروجينا باعتبارها علامة تجارية لمنتجات العناية بالبشرة التي يُوصي بها الأطباء المتخصصون بالأمراض الجلدية، طيفاً واسعاً من المنتجات الفعّالة التي تم تطويرها لتلبية احتياجات المرأة للعناية ببشرتها وجمالها مدى الحياة. وفي إطار مهمتها للابتكار والإبداع وتصوّر ما هو ممكن في مجال العناية بالبشرة، تؤمن نيوتروجينا أن التمتع ببشرة صحية وجميلة يمنح المرأة الثقة لتخطّي الصعاب وبلوغ أحلامها، كما أطلقت نيوتروجينا في الحفل ذاته مجموعتها الجديدة Neutrogena Hydro Boost Shield.


مريم سعيد في لقاء خاص
في لقاء خاص لـ "سيدتي نت" تحدثت مريم سعيد عن تجربتها الجديدة:

1- تم تعيينك كسفيرة للعلامة التجارية نيوتروجينا في الشرق الأوسط، أخبرينا عن دورك الجديد، وما يمكن توقعه من هذه الشراكة؟
- أولاً أنا سعيدة لأن أكون أول سفيرة نيوتروجينا في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وسعيدة بهذا التعاون لأنه يوجه رسالة مهمة للمرأة ويدعمها من خلال حملة "اكتشفي الممكن" See What’s possible وهي حملة لتمكين المرأة وجعلها تحقق طموحاتها في المجال الذي تعمل به وخاصة في مجال التواصل والميديا والإعلام، كما أني جداً سعيدة باختياري، لأن علاقتي بنيوتروجينا قديمة جداً، والأمر لا يقتصر فقط على تمثيلي لهذه العلامة بالشرق الأوسط، فأنا أومن بالمنتج الذي أقدمه.


2- أنت تنضمين إلى بعض النجوم والمشاهير مثل نيكول كيدمان وجينيفر غارنر كجزء من حملة نيوتروجينا العالمية "اكتشفي الممكن" See what’s Possible، ما هو شعورك حيال هذه الحملة بالتحديد، ولماذا تعتقدين أنها ملائمة للشرق الأوسط؟
- شرف كبير لي أن أنضم لمثل هذه الأسماء الكبيرة جداً في هوليوود، وأيضاً لأن الشركة لديها تركيز على حملة See What’s Possible في الشرق الأوسط، كما أني فخورة جداً بالانضمام لمثل هذه اللائحة من الأسماء.
وهناك أيضاً حملة "See it Be it" لدعم المرأة، التي انطلقت في Cannes Lions ونيوتروجينا ستطلق هذه الحملة للمرة الأولى في الشرق الأوسط بمشاركة Dubai Lynx وهو مهرجان للمبتكرين، في مجال التواصل والإعلام والتسويق والابتكار، ونيوتروجينا ستهتم باستقطاب عشر سيدات من الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للاستفادة من هذه المبادرة، وسيكون هناك برنامج تدريبي لتوجيه المشتركات، والتعرف على خبراء في المجالات التي يعملن بها وحضور جلسات، من 11-14 مارس، بإشراف خبراء وسأكون أنا من ضمن المشرفين وهذا أحد أهداف حملة نيوتروجينا القيمة، التي تهدفبشكل عام إلى الاهتمام بجمال المرأة وعقلها بالإضافة إلى دعمها.


3- ما الذي تحبينه في علامة نيوتروجينا ومنتجاتها؟ وما هو المنتج المفضل لديك والذي تستخدمينه كل يوم؟
كما ذكرت علاقتي بنيوتروجينا قديمة، ومنتجاتها توفر الحماية والوقاية والتغذية للبشرة وترطيبها في آن معاً، وهي مكملة للعناية بالبشرة، بالإضافة إلى الاهتمام بالنظام الغذائي وممارسة الرياضة والنوم الكافي، والمفضل لدي حالياً هو المنتج الجديد City Shield الذي أستخدمه كأساس لحماية البشرة.


4-ما هو نظام عنايتك اليومي بالبشرة ؟ وكيف تحافظين على بشرتك جميلة وصحية مع نمط حياة مشغول؟ وأي نصائح للعناية بالبشرة يمكنك مشاركتها مع القراء؟
أهم شيء النوم بعدد ساعات كاف، وأنا أحرص على النوم لمدة 8 ساعات، وشرب الماء باستمرار، وأيضاً نوعية الغذاء، فأنا أتناول الخضار والفواكه، وأمارس الرياضة بانتظام، مع استخدام منتجات نيوتروجينا.


5-تم إطلاق مجموعة جديدة من نيوتروجينا هيدرو، ما الذي يميز المنتج الجديد ولمن هو موجه؟
المنتج الجديد City Shield يؤمن وقاية للبشرة وتغذية وحماية من الشمس ويدخل في تركيبته فيتامين C، الذي يوفر للبشرة النضارة، وتمت تركيبته بناء على دراسة الخبراء للعوامل البيئية للمنطقة، وهو موجه لجميع السيدات.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X