أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

هدف يقدم مكافأة شهرية للطلاب في "التدريب الصيفي"

اكتساب الخبرة لتحسين ورفع مستوى أدائهم في العمل
هدف يقدم مكافأة شهرية للطلاب في "التدريب الصيفي"
خطوة تشجيعية وتحفيزية للشباب والشابات

في خطوة تشجيعية وتحفيزية للشباب والشابات على اكتساب الخبرة لتحسين ورفع مستوى أدائهم في العمل، وتطوير مهاراتهم علمياً وعملياً، بما يمكِّنهم من دخول سوق العمل بقوة، أتاح صندوق تنمية الموارد البشرية "هدف" لمنشآت القطاع الخاص تسجيل الفرص التدريبية المتاحة لديها أمام الطلاب والطالبات الراغبين في الالتحاق ببرنامج التدريب الصيفي "صيفي" إلكترونياً.
ويسعى "هدف" إلى تنمية القوى العاملة الوطنية، ورفع قدرتها التنافسية عبر دعم برامج تدريب وتأهيل وتوظيف متخصصة ومتميزة تلبي احتياجات المستفيدين من خلال كوادر بشرية مؤهلة، ونظم معلومات متطورة، ومنهجية معرفية وبحثية متكاملة، وذلك من خلال تدريب الشباب على رأس العمل، أو في جهات التدريب المعتمدة. ويحصل المتدرب على رأس العمل في منشآت القطاع الخاص على مكافآت التدريب وقيمتها 1500 ريال في الشهر كحد أدنى ، وسيبدأ برنامج التدريب الصيفي في هذا العام في 7 يوليو، لمدة أربعة أسابيع.
ويحصل المتدرب في الجهات التدريبية على مكافأة من المنشأة مباشرة وفق آلية تنسيق بين المنشأة الممولة وجهة التدريب، وتبلغ 500 ريال كحد أدنى.
ويقدم "صيفي" فرصاً تدريبية للطلاب والطالبات في منشآت القطاع الخاص على ألا يقل عمر الطالب، أو الطالبة عن 17 عاماً بهدف إكسابهم مهارات وخبرات عملية خلال فترة الصيف، وتأهيلهم لتلبية احتياجات سوق العمل.
وينقسم التدريب في "صيفي" إلى نوعين، الأول: التدريب على رأس العمل، وهو التدريب الذي يتم داخل منشآت القطاع الخاص، ويعمل فيه الطالب، أو الطالبة إلى جانب موظف المنشأة لاكتساب الخبرة، والتعرف على بيئة العمل، والثاني: التدريب لدى جهات تدريبية، وهو التدريب الذي يتم في جهات تدريبية معتمدة بتمويل من منشآت القطاع الخاص التي يتعذر عليها التدريب على رأس العمل، أو لديها الرغبة في تدريب الطلاب لدى جهات تدريبية.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X