أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

حوادث الدهس مستمرة.. بعد أن خطف الموت روان لحق بها الطفل راضي

الطفل راضي صغير الشمري
الطفلة روان

ولا تزال حوادث الدّهس بين طلاب المدارس في السعودية مستمرة؛ فلم تمر 24 ساعة على موت الطفلة روان دهسًا، أمس الأحد، وحزن الكثيرين على مصيبة فقدها، حتى لحق بها الطفل راضي الشمري، الذي لقي حتفه دهسًا عبر سيارة كانت تمرُّ على الطريق العام المجاور للمدرسة بالأحساء.
من جانبها، أوضحت مديرة الإعلام التربوي بإدارة تعليم محافظة الأحساء، سهير الحواس، أن الإدارة العامة للتعليم بالأحساء تلقت محضرًا يُبلغ بحادثة من قائد مدرسة النجاشي الابتدائية وملحقة ابن خلدون، وكذلك تقرير إدارة المرور بالأحساء، والذي يفيد بوقوع حادثة دهس للطالب راضي صغير الشمري، من سيارة، أثناء قطعه الطريق العام قبل بداية دوام المدرسة، ونتج عن الحادث وفاة الطالب، رحمه الله، وذلك حسب صحيفة سبق.
وقالت "الحواس": مدير عام التعليم أحمد بن محمد بالغنيم قدم تعازيه لولي أمر الطالب، كما نقل له تعازي الوزير وأسرة التعليم، داعيًا الله تعالى أن يتغمد الفقيد بالرحمة والمغفرة، وأن يُجبر مُصاب ذويه، وأن يخلف عليهم، وأن يُلهمهم الصبر والسلوان، كما وجّه الجهات المعنية بالإدارة بفتح تحقيق في الحادثة واتخاذ ما يلزم.
ويأتي حادث دهس طالب الأحساء بعد حادث دهس الطالبة روان بنت عبد الله الرشيد، ضحية الدهس تحت إطارات حافلة المدرسة أمام منزلها بمنطقة القصيم.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X