أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

كشف أسباب تدهور حالة "غلا" في مستشفى المخواة

صرَّح الأستاذ ماجد الشطي، المتحدث الرسمي باسم "صحة الباحة"، أنه إشارة إلى ما تم تداوله في وسائل التواصل الاجتماعي حول الوضع الصحي لطفلة منوَّمة في مستشفى الملك فهد بالباحة، نود إيضاح أن الحالة هي لطفلة تبلغ من العمر ست سنوات، قدمت إلى مستشفى المخواة العام يوم السبت 1/11/1439هـ.
وأضاف الشطي "كانت الطفلة تعاني من التهاب في اللوزتين، وارتفاع شديد في درجة الحرارة، وهي من الأساس تعاني من مرض الأنيميا المنجلية، وتم متابعة الحالة بواسطة الاختصاصيين، ومع التدخل الطبي المعتاد في مثل هذه الحالات استقرَّ وضعها، وفي اليوم التالي من التنويم، وتحديداً عند الساعة السادسة مساء، عانت المريضة من قيء وهبوط للضغط والإغماء". بحسب الوكالات.
وتابع "فوراً، باشرت فرقة الإسعاف السريع، التي تتكوَّن من اختصاصي أطفالٍ، وتخدير، واستشاري تخدير، الحالة، وعملت الإسعافات اللازمة، ثم حوَّلت المريضة إلى مستشفى الملك فهد في الباحة، في وقت قياسي، علماً أن الطفلة الآن منوَّمة في قسم العناية الخاصة بمستشفى الملك فهد في حالة حرجة، وتُقدَّم لها الخدمة الطبية الكاملة".
وكان ذوو الطفلة غلا القرني قد ناشدوا وزير الصحة بأن يتدخل بشكل عاجل لإنقاذ ابنتهم بعد تعرضها إلى خطأ طبي في مستشفى المخواة العام.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X