أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

شاهد .. ناشطة تحارب "الجلوس غير اللائق" للرجال بطريقتها الخاصة

آنا تسكب المحلول على أحد الرجال
تحارب طريقة جلوس الرجال غير اللائقة في المواصلات
الناشطة الروسية تثير غضب الرجال
آنا تتحضر لسكب المحلول على أحدهم
جريئة ولا تخاف ردود أفعال الرجال
الناشطة الروسية آنا نتوفيكاليوك

لطالما كان هناك الكثير من طرق التعبير عن اعتراضنا أو تأييدنا لأمور معينة، ومع ظهور وسائل التواصل الإجتماعي، وعصر السرعة، والكاميرات المنتشرة بهواتف الجميع، زادت طرق التعبير هذه، وأصبحت أكثر تنوعاً وابتكاراً، وبكل تأكيد أكثر تأثيراً على الرأي العام، وهذا تماماً ما قامت به الناشطة الروسية "آنا نتوفيكاليوك"، التي تعيش في مدينة "سانت بطرسبيرغ"، والتي عبرت عن غضبها من عادة سيئة للرجال يمارسونها في المواصلات العامة.

وفي يوم الثلاثاء الماضي 25 أيلول / سبتمبر 2018، نشرت "نتوفيكاليوك" فيديو عبر صفحاتها الشخصية على منصات التواصل الإجتماعي، تظهر قيامها برش محلول مائي – صنعته بنفسها – على عدد من الرجال والشُبّان الذين يجلسون بشكل غير لائق في المواصلات العامة في روسيا، وعنونت الفيديو بـ"إذا أردتم إظهار رجولتكم، فنحن سنطفئها"، والأمر المثير للغضب لدى الرجال الذين سكبت المحلول المائي علي ملابسهم، هو أنه المحلول مكون من المبيّض الممزوج بالمياه، ولكنّ تركيزه أكثر بـ 30 مرة من المبيض العادي الأمر الذي يجعل إزالته من الملابس أمراً مستحيلاً، وذلك بحسب ما نشره موقع "في ك بوست Theqpost" الروسي.


آنا نتوفيكاليوك تحارب "قلة احترام" الرجال
وأكدت الناشطة الروسية "آنا نتوفيكاليوك"، من خلال ما نشرته على صفحتها عبر موقع التواصل الإجتماعي "فيسبوك"، أن الهدف من الفيديوهات التي تنشرها هو محاربة ظاهرة جلوس الرجال بأشكال وطرق غير لائقة في المواصلات العامة، ومن أجل جذب انتباه الرأي العام في روسيا إلى هذه الظاهرة التي وصفتها الناشطة الروسية بأنها "سلوك غير محترم من قبل الرجال"، إذ يُشار بأن العديد من دول العالم عملت بشكل رسمي على محاربة هذه الظاهرة ومنعها، باستثناء روسيا التي لم تأخذ أي موقف رسمي إلى الآن.

وتضيف الناشطة الروسية، أنه يجب لفت انتباه العالم إلى أن طريقة الجلوس هذه في المواصلات والأماكن العامة، حيث أنها تظهر عدم احترام للمرأة والأطفال، ووصفتها "نتوفيكاليوك" بأنها "عار على المجتمع"، وأوضحت بأن جلوس الرجال بهذه الطريقة هو سعيٌ منهم إلى إظهار رجولتهم، محذرةً الرجال بأنها ستتابع تصوير فيديوهاتها، وأن فيديوهاتها القادمة ستقوم بتصويرها في العاصمة "موسكو".

لا شكاوى من الرجال ..
ويحسب وسائل إعلام روسية، بأن الشرطة في مدينة "سان بطرسبرغ"، بدأت تحقيقاً فيما يتعلق بهذه الحوادث التي تحصل في مترو المدينة، في حين أن إدارة المترو، قالت إنها لم تتلق إلى الآن أي شكاوى من الرجال الذين وقعوا ضحايا لهذه الفيديوهات. وتتباين الأراء حول فيديوهات الناشطة الروسية بين مرحب وداعم ومنتقد لها، إلا غالبية الأشخاص قالوا إنها خطوة ذكية للفت الرأي العالم وفي نفس التوقيت فإن هذا المحلول المستخدم لن يؤذي الناس.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X