فن ومشاهير /أخبار المشاهير

سيلينا غوميز بدأت تتعافى... شاهدوها في أول ظهور لها بعد أزمتها الأخيرة

سيلينا غوميز
سيلينا غوميز مع أصدقائها
أول ظهور لها بعد أزمتها الأخيرة
سيلينا غوميز تستمتع بالثلج

بدأت النجمة العالمية سيلينا غوميز Selena Gomez تتعافى من الأزمة الأخيرة التي تعرضت لها، بعد نقلها لأحد المراكز الطبية في لوس أنجلوس، أكتوبر/تشرين الأول الماضي، عقب إصابتها بانهيار عصبي حاد.

ونشرت صديقات غوميز صوراً للنجمة العالمية بعد تعافيها، وهن في إحدى المناطق الجبلية يستمتعن بالثلوج. ونشر موقع Wmagazine الأميركي صوراً لغوميز من موقع "انستقرام" تجمعها بأصدقائها.

وذكرت مجلة "بيبول" الأمريكية في تقرير سابق لها، أن سيلينا غوميز بدأت تشعر بأزمتها النفسية الأخيرة، منذ أن عرض حبيبها السابق النجم العالمي جاستين بيبر الزواج على خطيبته هايلي بالدوين. وأكدت المجلة عينها أن سيلينا لا تزال تحب بيبر رغم انفصالهما، خاصة أنها شخصية رقيقة وحساسة، وأصيبت بالانهيار العصبي مع اقتراب موعد حفل زفاف بيبر وهايلي.

وأشارت "بيبول" إلى أن سيلينا غوميز مرّت بحالة اكتئاب منذ عام، عندما خضعت لعملية نقل كلى، وكانت تعاني كثيراً عندما انفصلت عن بيبر، وتحسَّنت عندما عادت إليه، فهو حب حياتها ولا تستطيع نسيانه.

وبعد تفاقم وضعها الصحي، اعترف جاستن بيبر أن سيلينا غوميز انهارت بسببه، وأخذ يلوم نفسه على ما تعرَّضت له، وفق مصادر مقربة منه، إذ أكد أن السبب هو زواجه من عارضة الأزياء الأميركية هايلي بالدوين.

وأضاف بيبر أنه يتمنَّى الأفضل لـ سيلينا، لأنه على يقين بأن علاقتهما العاطفية أثرت سلباً على صحتها. في غضون ذلك، تسعى هايلي بالدوين، الحبيبة الحالية لجاستن، إلى توفير كل الدعم الممكن لحبيبها. وقد التقطت عدسات الباباراتزي صوراً للنجم جاستن بيبر وهو يبكي في السيارة، فيما كان برفقة بالدوين.

وكانت المغنية الأميركية الشهيرة سيلينا غوميز نقلت إلى مصحة نفسية، بعد تعرُّضها لنوبة انهيار عصبي، الأربعاء 10 أكتوبر/تشرين الأول 2018. وبحسب موقع TMZ المختص في الأخبار الفنية، فقد أصيبت المغنية البالغة من العمر 26 عاماً بالأزمة الصحية، بعد أن نُقلت إلى المستشفى مرتين.

جاستن بيبر يغني بجانب شابة محجبة

سيلينا جوميز تتجاهل خطوبة حبيبها السابق جاستن بيبر

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X