أسرة ومجتمع /مجتمع أون لاين

شاهد:مرض يابانية يوقعها في الغرام من جديد كل يوم

اليابانية ماروياما يجعلها مرضها تغرم بخطيبها مجددًا كل يوم
درو باريمور بدور لوسي قدمت نفس حالة اليابانية عام 2004

في كثير من الأحيان يسبق خيال الأدب الروائي والفن السينمائي الواقع ببضع سنوات، فقصة الفيلم الرومانسي: 50 first dates من بطولة «آدم ساندلر و«برو باريمور» الذي أنتج عام 2004، وكتب فكرته ونصه «جورج وينج»، تدور أحداثه حول شاب يقع بغرام فتاة أفقدها حادث سير قديم ذاكرتها، فأصبحت ذاكرتها مماثلة لذاكرة السمكة، في صباح اليوم التالي تنساه، فيكرر حبه لها كل يوم دون مللل، والسبب هو حبه الحقيقي لها، وفي نهاية الفيلم، كل صباح يجعلها تشاهد فيلم فيديو لهما معا، ،وليوم زواجهما، وتفاجأ كل صباح بأن لديها زوجا وابنة جميلة وعائلة.. وفي الواقع الحالي: تقع فتاة يابانية في غرام خطيبها مع إشراقة صباح كل يوم جديد، وتتعرف عليه مرة أخرى، وكأنها تراه لأول مرة. وذكر موقع: Oddity Central
أن الفتاة اليابانية ماروياما البالغة من العمر 24 عامًا، تعرضت لحادث سير مروع قبل تسعة أشهر، عندما صدمتها سيارة وهي على متن دراجتها فدخلت في غيبوبة.
ولم تعد ماروياما بعد استيقاظها من غيبوبتها تتذكر أيًا من أقاربها ومعارفها، بما في ذلك خطيبها هوايو الذي أمضت برفقته مدة عامين ونصف.
ويأمل هوايو، البالغ من العمر 22 عامًا، أن تعود الذاكرة لخطيبته مع مرور الوقت. لكن ماروياما بدأت تنسى حتى الأحداث التي حصلت معها بعد استيقاظها من الغيبوبة بعد شهرين من الحادث.
وساءت ذاكرة ماروياما، فبدأت تنسى أكثر ولم تعد تتذكر حتى ما حدث لها في اليوم السابق ولا الأشخاص المحيطين بها.
وألغي حفل الزفاف الذي كان من المقرر إقامته في وقت قريب، لكن هوايو لم يستسلم. وكان يلتقي بماروياما كل يوم، حيث تتعرف عليه من جديد، ويتحدث لها عن نفسه وعن علاقتهما ويقدم لها أدلة على علاقتهما بالصور والأشياء المشتركة بينهما. وقامت ماروياما بدورها، وفقا لنصائح الأطباء، بكتابة يومياتها وقراءتها يوميًا لتحفيز ذاكرتها وإعادتها إلى ما كانت عليه.
ونصحت ماروياما هوايو بتركها، في أحد الأيام، لأن علاقتهما لن تثمر بهذا الشكل. وفي يوم آخر، اقترحت عليه أن يتزوجها وفقًا لموقع «لينتا رو» وموقع «روسيا اليوم».
وقالت الخطيبة ماروياما في مقابلة مع التلفزيون الياباني: «بسبب فقدان الذاكرة، لدي فرصة لأقع في حبه مرارًا وتكرارًا، وبغض النظر عن عدد المرات التي أفقد فيها ذاكرتي، أنا متأكدة من أنني سأحبه كل مرة من جديد».

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

المزيد من مجتمع أون لاين

X