أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

رأى تمساحاً ضخماً يفترس «عمّـه» أمام ناظريه في أحد أنهار ماليزيا

أثناء رحلة نهرية في ماليزيا
كان مشهداً دموياً للشاب العشريني
افترسه وهو على قيد الحياة
تمساح يفترس رجلاً أمام عيني ابن شقيقه

بحادثة من بين الأكثر بشاعة ودموية التي حدثت خلال الفترات القليلة الماضية، ضجت مواقع التواصل الاجتماعي بمختلف دول العالم، بخبر قيام تمساح ضخم، بافتراس رجل وهو لا يزال على قيد الحياة، وأمام عيني ابن أخيه الذي وقف متسمراً لم يستطع فعل أي شيء، وذلك في إحدى مناطق ماليزيا يوم الثلاثاء الماضي 12 شباط / فبراير الجاري.
وكان موقع «روسيا اليوم»، قد نقل عن صحيفة الـ«ديلي ميل» البريطانية، أن الحادث كان قد وقع أثناء رحلة نهرية في ولاية «ساراواك» في ماليزيا، حيث اختفى الضحية المدعو، «موه طاهر مجيد صيام»، البالغ من العمر 40 عاماً، فجأة عن من كانوا معه، وعلى الفور انطلق ابن أخيه البالغ من العمر 24 عاماً للبحث عنه، دون أن يدرك المصير المحتوم الذي سيشاهده بعينيه.
ضابط الشرطة المحلية في الولاية، «محمد صبري زينول»، كان قد أكد لوسائل الإعلام المحلية في البلاد، أن الشاب عاش لحظات عصيبة عندما رأى «رأس عمه» يطفوا فوق سطح ماء النهر، ومن ثم غاص فجأة للأعماق. وتابع «زينول»، أنه قد تم العثور على جثة الضحية وهي مشوهة بالكامل، خلال اليوم التالي، الأربعاء 13 شلاط / فبراير، حيث نهشها التمساح الضخم من كل جوانبها وافترسها.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X