أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

شفاء ثالث شخص في التاريخ من الإيدز.. هل يبشر المرضى بهزيمته؟

أُعلن شفاء ثالث شخص في التاريخ، بالكامل من الإيدز؛ مما يشي بهزيمته قريباً
بعد إعلان شفاء شخصين نهائياً من مرض الإيدز

بعد أن ظل مرضاً عضالاً قاتلاً لسنوات طويلة، لاعلاجَ جذرياً وشافياً منه، ازداد الأمل بهزيمته بالضربة القاضية، بعد إعلان الشفاء الكامل لثلاثة أشخاص من مرض وفيروس الإيدز.


حيث أعلن باحثون في مؤتمر سياتل حول الفيروسات القهقرية والعدوى الانتهازية، عن شفاء مريض من «دوسلدورف»، على الأرجح؛ ليصبح الشخص الثالث في التاريخ، الذي تعافى من مرض الإيدز.


وذكرت صحيفة: «New Scientist» وموقعا: «لايف رو»، و«روسيا اليوم» أن البيانات الصحية لأحد المرضى في ألمانيا أظهرت، لمدة ثلاثة أشهر من توقف تناوله للأدوية المضادة للفيروسات، شفاءه التام.


وأشارت أخصائية علم الفيروسات في المركز الطبي لجامعة أوتريخت، أنيماري فينسينغ، التي شاركت في علاج مريض دوسلدورف، إلى أن هذه الحالة مشابهة للحالتين السابقتين، وعولجت بنفس الطريقة.


وهذا الخبر نشر طاقة إيجابية لدى مرضى الإيدز حول العالم، وبشرهم بقرب هزيمة هذا المرض القاتل للأبد.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X