أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

تطلب الخلع وتقول: «زوجي باع محتويات غرفة النوم لشراء هيروين»

خلع.
خلع
هيروين

أقامت سيدة ثلاثينية دعوى خلع ضد زوجها أمام محكمة الأسرة في الجيزة، وقالت في دعواها إن زوجها مدمن مخدرات ووصل به الأمر إلى أن باع محتويات غرفة النوم، من أجل شراء جرعات الهيروين التي أدمن تعاطيها.

وأضافت «نهى» في دعواها أنها اكتشفت تعاطي زوجها المواد المخدرة عندما دخلت عليه المنزل بعد رجوعها من السوق، وشاهدته يبيع محتويات غرفة نومها لصديقه لشراء المخدرات، فحاولت منعه من إتمام تلك البيعة، لكنه اعتدى عليها بالضرب وطردها من منزل الزوجية، وبعد قرابة 20 يومًا تم التصالح بيننا عن طريق أحد الجيران.

وتابعت الزوجة: «حينما رزقت بطفلتي الأولى شعرت بخوف شديد، وذهبت إلى منزل أبي كي تساندني والدتي في تربية طفلتي خلال الأيام الأولى، وبعد عودتي إلى شقتي لم أجد أساسيات منزلي من محتويات غرفة النوم وغسالة وثلاجه وبوتاجاز، وعند سؤاله قام بضربي وإهانتي».
واختتمت الزوجة دعواها: «جوزي كان مدرب كارتيه وبعد تناوله المواد المخدرة تم منعه من دخول النادي، ولم يجد عملًا بعدها إلا الوقوف لبيع البخور بميدان عام، وقد شاهده بعض أفراد أسرتي فطلبوا مني أن أتركه، ومنهم من ضحك بوجهي حتى يجعلني أشعر بالإحراج الشديد، وعقب ذلك طالبته بالطلاق لكنه رفض بشدة»، فلجأت إلى محكمة الأسرة للفصل فيها.

وتذكرت الزوجة قصة زواجها قائلة: «تزوجت من طارق، 33 عامًا، مدرب كاراتيه، زواجًا تقليديًا عن طريق أحد الأقارب الذي قام بترشيحي للزواج منه لكونه ميسورًا ماديًا، واستمر زواجنا 3 سنوات ورزقنا الله بطفلة تبلغ من العمر سنتين، وخلال الأشهر الأولى من الزواج كانت الحياة بيننا بسيطة للغاية حتى ظهر في حياتنا صديقه أحمد، وعقب ذلك شعرت بتغير شديد من زوجي في أسلوبه وطريقته في الحديث معي، حتى شككت أنه يتناول المواد المخدرة».

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X