أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

في أميركا.. طائرة بدون طيار لتسليم البضائع بدلاً من ساعي البريد

طائرة بدون طيار تسلم البضائع بدلاً من ساعي البريد في أمريكا

مهن كثيرة قاربت على الانقراض بعد تعمد بعض الشركات التجارية الكبرى استغلال التطور التكنولوجي في العثور على بدائل آلية لموظفيها البشر، فالتفكير المالي لا عواطف له، ويهمه تحقيق عائدات أرباح أعلى حتى لو خسر الآلاف وظائفهم ومورد رزقهم، وباتت الآلات الحديثة اليوم تحديًا كبيرًا مقلقًا لصغار الموظفين في العالم خاصةً بعد إعلان إحدى الشركات اعتمادها طائرة بدون طيار لتسليم بضائعها بدلاً من الموظفين التقليديين.

فلقد منحت إدارة الطيران الفيدرالية في الولايات المتحدة أول شهادة لشركة تسلم السلع بالطائرات الصغيرة المسيّرة هي «وينغ أفييشن» أحد فروع مجموعة «ألفابت» الشركة الأم لغوغل على ما جاء في بيان رسمي، حسب ماذكر موقع «العرب»، وستسمح هذه الشهادة لشركة «وينغ أفييشن» ببدء خدمة تجارية لتسليم الطرود في بلاكسبرغ في ولاية «فيرجينيا».

وقالت وزيرة النقل الأميركية إيلين تشاو في بيان نشرته الوزارة عقب منح الشهادة للشركة: «إنها خطوة مهمة لمحاولة إشراك الطائرات المسيرة في اقتصادنا بكل أمان. السلامة تبقى أولويتنا الكبرى في وقت يستمر تطور التكنولوجيا».

وسبق لشركة «وينغ أفييشن» أن قامت بعمليات تسليم على مدى سنوات في أستراليا، كما أوضحت الإدارة الفيدرالية التي استندت خصوصًا إلى هذه التجربة لمنح الشهادة الأميركية.

وفي فيرجينيا، تنوي «وينغ أفييشن» توفير خدمات لزبائن محليين مع تسليم سلع غذائية على أن توسع نشاطها بعد ذلك إلى أنواع أخرى.

وبهذا تكون أمريكا ثاني بلد يسمح بتسليم البضائع المختلفة بطائرات مسيرة عن بعد من قبل الشركات الخاصة. ومتوقع أن تتوسع الشركة إلى دول أخرى بعد تخطي تجربتها الثانية في الولايات المتحدة الأمريكية.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X