أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

"جود الإسكان" تسدد الإيجار عن 319 أسرة محتاجة

إقبال كبير من المجتمع للمساهمة في دعم المحتاجين في المجال السكني

قدمت "جود الإسكان" دعماً مادياً لـ 319 حالة سكنية مستحقة ومدرجة ضمن مسار "دعم الإيجار" في مختلف المناطق السعودية، وذلك بعد التثبت من استحقاقها الدعم وفق الإجراءات المتبعة في مثل هذه الحالات من قِبل المنصة التابعة لمؤسسة الإسكان التنموي الأهلية التي تعمل على إدراج الحالات الجديدة بشكل دوري ليتمكَّن المساهمون من تقديم العطاء الخيري الإسكاني لهم في أي وقت.


وأوضح ماجد أبا الخيل، المتحدث الرسمي للمنصة، أن الدعم شمل أسراً مستحقة في مناطق: الرياض، مكة المكرمة، المدينة المنورة، الشرقية، القصيم، حائل، تبوك، الجوف، الباحة، وجازان، وبلغ مجموع الأفراد الذين استفادوا منه نحو 1154.


وأشار إلى أن الدعم تم تقديمه بعد التثبت من استحقاق جميع الحالات وفق معايير دقيقة بهدف ضمان وصول الدعم إلى مَن يستحقه بالفعل، وقد ضمَّت هذه الحالات 290 شخصاً لا يملكون القدرة المادية، و14 امرأة مطلقة، وتسعة أشخاص عاجزين طبياً، وثلاث أرامل، وثلاثة سجناء.


وأفاد أبا الخيل، بأن الحالات التي تم دعمها، شملت الأسر المستحقة لسداد إيجار المسكن، التي صدر في حق ربِّ الأسرة المستأجر، أو الراهن حكم تنفيذي بسبب السجن، أو المرض، أو ضعف القدرة المادية، أو الوفاة، أو الحبس على ذمم مالية متعلقة بالسكن، وقد تم تسديد المتطلبات السكنية المستحقة عن الأسر المحتاجة، وتنوَّعت مصادر هذه المساهمات المقدَّمة، فمنها ما جاء من الأفراد، ومنها ما قدمته المؤسسات "مؤسسات القطاع الخاص، والقطاع غير الربحي".


وبيَّن أن هدف "جود الإسكان" تمكين جميع الأفراد والمؤسسات من تقديم ما تجود به أنفسهم من مساهمات مالية وفق مبدأ التمويل الجماعي، لتكون دعماً مضافاً للمساهمات الخيرية للأسر المحتاجة من مستفيدي هذه المنصة، حيث تقوم بكل شفافية بعرض تفاصيل الحالات المستحقة للدعم، ليتمكَّن المساهم من الاطلاع عليها والتفاعل معها بالدعم بطريقة تضمن سرية المعلومات الشخصية، حفظاً لخصوصية الأسر المستحقة للدعم.


ونظراً للمبدأ النبيل الذي تقوم عليه المنصة، فإن الإقبال عليها كبير جداً، إذ يسعى الجميع إلى التكافل والتكاتف، وتقديم مساهمات متفرقة، ولو كانت قليلة، تحت إشراف حكومي، وبشكل إلكتروني، يضمن خصوصية المساهم والمستفيد.


يذكر أن منصة "جود الإسكان" التابعة لمؤسسة الإسكان التنموي الأهلية، انطلقت منتصف شهر رمضان الماضي، وحظيت بمساهمة كريمة من الملك سلمان بن عبدالعزيز، بلغت 100 مليون ريال، ومشاركة من ولي العهد الأمير محمد بن سلمان بمبلغ وقدره 50 مليون ريال، في لفتة كريمة، تؤكد حرص القيادة الرشيدة على دعم مختلف فئات المجتمع، وتوفير حياة كريمة لجميع أبناء الشعب السعودي، كما شاركت أيضاً شركات ومؤسسات وطنية وأفراد في دعم المنصة.


ويمكنكم المساهمة والتبرع بشكل آمن وإلكتروني عبر الدخول إلى الموقع الرسمي للمنصة: www.joodEskan.org.sa

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X