أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

"رئاسة الحرمين": فتح باب الملك عبدالعزيز تسهيلاً على الحجاج

هناك 68 باباً في الحرم المكي لا يتم فتحها إلا في رمضان وموسم الحج

تتشرف السعودية كل عام بخدمة حجاج بيت الله الحرام، وتسهيلاً عليهم وعلى المعتمرين لأداء مناسكهم، وتقديم أفضل الخدمات لهم، أطلقت أعمال توسعة كبيرة للحرمين الشريفين.


وفي هذا السياق، أعلنت الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي عن فتح باب الملك عبدالعزيز، تسهيلاً على قاصدي المسجد الحرام من ضيوف الرحمن خلال موسم حج هذا العام ١٤٤٠هـ، مبينةً أنه سيتم استكمال ما تبقى من إنشاءات عقب موسم الحج.


ويعد باب الملك عبدالعزيز من الأبواب الرئيسة في المسجد الحرام، حيث يدخل من خلاله أعداد كبيرة من قاصدي البيت العتيق، وسيبلغ ارتفاعه 48 متراً بعد استكمال الأعمال الإنشائية بشكل كامل.


تجدر الإشارة إلى أن هناك 68 باباً في الحرم المكي لا يتم فتحها إلا في رمضان وموسم الحج، تتوزع في مختلف اتجاهات الحرم، لمواجهة الازدحام الذي يشهده، وتشمل: 14 باباً في توسعة الملك عبدالله، و10 أبواب في توسعة الملك فهد، و5 أبواب في توسعة الملك عبدالعزيز، و39 باباً و4 مصاعد في منطقة المسعى، إضافة إلى وجود 16 لوحة إرشادية لتحديد الكثافة البشرية داخل الحرم.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X