أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

عايرته أسرته بحصوله على 87 في المئة بالثانوية العامة فانتحر شنقاً

الثانوية
الثانوية
انتحار

تخلص طالب بالثانوية العامة، في محافظة الدقهلية، من حياته بالانتحار شنقاً داخل منزل أسرته، في مركز أجا، بسبب مُعايرة أسرته له، بعد حصوله على مجموع 87 في المئة، وتبين من تحقيقات النيابة العامة أن أشقاء المنتحر كانوا ينادونه بـ«الفاشل»؛ لعدم تمكنه من دخول كلية الهندسة.

قررت النيابة العامة انتداب الطب الشرعي لتشريح جثة الشاب؛ لبيان أسباب وفاة الطالب «محمود السعيد حمزة»، 18 سنة، وتبيّن من تحريات المباحث أن المنتحر أعدّ لنفسه مشنقة من حبل في غرفته، وشنق نفسه بها.

وبسؤال والدة الطالب المتوفى، قالت إن نجلها كان يدرس هذا العام في الثانوية العامة، وحصل على مجموع 87%، ما جعله يتعرض لمعايرة من أشقائه لأم أخرى، نتيجة للمجموع الذي لا يؤهله لإحدى كليات القمة، ما دفعه إلى الإقدام على الانتحار.

وأكد تقرير مفتش الصحة أن الجثة بها علامات خنق بحبل حول الرقبة، ولا توجد علامات عنف أو إصابات أخرى بالجثة، ولا توجد شبهة جنائية بالوفاة، وأنها عبارة عن انتحار وليس قتلاً.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X