أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

حادث باص وحريق شقق فندقية يستنفران الصحة في جدة

استعدادات الصحة

أعلنت صحة جدة رفع درجة التأهب في مجمع الملك عبدالله الطبي بشمال جدة من خلال إعلان بلاغ طبي أصفر في تمام الساعة 8:39 صباحاً أمس في فرضية غير معلنة تتمحور في حدوث إنقلاب باص ركّاب بالقرب من كوبري ذهبان نتج عن الحادث ( 40 ) إصابة منها ١٥ اصابة خطيرة ما بين إصابات بالرأس و إغماء ونزيف داخلي حاد، وعدد ٢٠ إصابة متوسطة وخفيفة مابين كسور في الأطراف و جروح غائرة وغيرها، وفي أثناء التعامل مع الحالات والإصابات ورد بلاغ آخر يفيد بوجود حريق في أحد الشقق الفندقية بحي النسيم في فرضية أيضاً غير معلنة عند الساعه ٨:٤٧ صباحاً و نتج عن الحدث ( 40 ) إصابة وعلى إثره تم إعلان بلاغ طبي أصفر بمستشفى شرق جدة والاستعداد لاستقبال الحالات والتي كانت في معظمها حالات حروق تتطلب توفير الامكانيات الخاصة من الكوادر الطبية والمستلزمات الطبية بالاضافة إلى إصابات اخرى متعددة.

تمت إدارة الحدثين في نفس الوقت وبمشاركة جميع الإدارات المعنية في لجنة الطوارئ والكوارث بصحة جدة.

كما تم استنفار القطاعات الصحية الحكومية و الخاصة بجدة و الإستجابة الفورية بتواجد الفرق الطبية وطلب دعم فريق تمريضي للمواقع، بالإضافة إلى طلب 10 فرق طبية ميدانية من المستشفيات الخاصة القريبة من مواقع الحدث، وتجهيز منطقة الفرز في مدخل المستشفيين بالكوادر والأجهزة الطبية اللازمة لمثل هذه الحالات وجرى إستقبال الحالات وفرزها وتقديم العلاج اللازم كما تم استقبال إحدى الحالات بالإخلاء الطبي في مهبط مجمع الملك عبدالله، وجرى التعامل مع جميع الحالات حسب الخطة المتبعة للطوارئ في مثل هذه الحوادث، وبإشراف مباشر من مدير صحة جدة الدكتور مشعل السيالي والذي تواجد منذ الإعلان عن حادث الباص في مجمع الملك عبدالله للوقوف ميدانياً على الفرضية، وتواجد أعضاء لجنة الطوارئ والكوارث عبر غرفة القيادة و التحكم بصحة جدة، وبقيادة ميدانية للاحداث من قبل دكتور سامر أسرة مدير إدارة الطوارئ والأزمات.

و تهدف صحة جدة من هذه الفرضيات إلى الوقوف على جاهزية مرافقها بشكل واقعي للتعامل مع مثل هذه الحالات مستقبلاً لا قدر الله و استعداداً لتقديم الخدمات الصحية لضيوف الرحمن مع قرب إنطلاق موسم الحج المبارك تماشياً مع توجهات و تطلعات القيادة الرشيدة لحكومة خادم الحرمين الشريفين والتي لا تدخر جهداً في توفير سبل الرعاية بمختلف أشكالها لراحة الحجاج وزائري البيت الحرام .

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X