أسرة ومجتمع /أخبار أسرة ومجتمع

بعد شهر العسل يطلب تطليق زوجته بسبب «الجينز الممزق»

جينز
جينز
جينز

«زوجتي عايزة تلبس البنطلون الجينز المقطوع، ولما طلبت منها أن تلبس ملابس محتشمة رفضت وتركت منزل الزوجية بعد انقضاء شهر العسل» ملخص دعوى طلاق للضرر أقامها شاب عشريني ضد زوجته بعد أن رفضت الطلاق بالطرق الودية وتمسكت بكل حقوقها المادية الموثقة في عقد الزواج تحت زعم أن الزوج هو الذي يكره استمرار زواجهما.

وأضاف الزوج «علي. م» 28 سنة في دعواه التي أقامها أمام محكمة الأسرة في مصر الجديدة شرق العاصمة القاهرة، إنه منذ ارتداء زوجتي لفستاء الزفاف في أول يوم زواج، ودبت الخلافات بينهما لاعتراضه على فستان زفافها؛ يقول في دعواه: «مخلتهاش تخرج من سيارة الزفة إلا عند باب الشقة»، ما أزعج زوجته وتخاصما لمدة 3 أيام حتى صالحها برحلة إلى مدينة الغردقة.

وأضاف الزوج أنه بعد العودة من «شهر العسل» تغيرت زوجته تماماً، وعندما واجهها أخبرته أنها فعلت ذلك لمنعها من ارتداء «البناطيل المقطعة والقصيرة»، ولم يتوصلا إلى حل بشأن خلافهما، وأنه وافق على جلوسها في منزل أسرتها لكنها لم تستجب لطلباته: «ظلت تلبس ما تريد وتخرج وقتما تريد»، وعندما ذهب لزيارتها فوجئ أنها مقيمة بمنزل بنت عمتها بالغردقة، ونشرت صورها بملابس غير لائقة على «فيس بوك»: «حاولت الوصول إليها لكنها أغلقت هاتفها وتهربت بعد علمها من أهلها بوجودي في منزلهم».

طلب الزوج من أسرة زوجته تطليقها بشكل ودي، إلا أنهم رفضوا عودتها للمنزل، فانتظر شهراً كاملاً لعل الأمور تتحسن دون جدوى، فقرر إقامة دعوى طلاق للضرر بسبب تصرفات الزوجة.

وتابع الزوج أنه تعرف على زوجته «دعاء» لأنها كانت زميلة شقيقته في الجامعة، وتوطدت علاقتهما فقرر خطبتها وبعد فترة قصيرة تزوجا، وطوال فترة الخطوبة كانت تتظاهر بالخشوع الشديد والالتزام، ولم ير منها أي عيوب إطلاقاً، بالإضافة لاستجابتها لجميع طلباته حتى فوجئ بها تحاول أن ترتدي الملابس الممزقة بعد الزواج.

مواضيع ممكن أن تعجبك

أضف تعليقا

X